الاتحاد

الاقتصادي

سوق أبوظبي تعكس اتجاهها هبوطاً وتفقد 23,58 نقطة

مستثمرون يتابعون التداولات في سوق ابوظبي للاوراق المالية

مستثمرون يتابعون التداولات في سوق ابوظبي للاوراق المالية

عكست سوق أبوظبي للأوراق المالية اتجاهها هبوطاً في ختام تعاملاتها أمس بعد تمكن عمليات جني الأرباح من أسهم العقارات والبنوك وسهم ''اتصالات'' التي صمدت خلال الجلسة الماضية وساهمت في دعم وتماسك مؤشر السوق، لتنهي السوق تداولاتها على انخفاض بنسبة 0,92% فاقدة 23,58 نقطة عائدة إلى المستوى 2531,94 نقطة·
وتراجعت أحجام تداولات السوق إلى 282 مليون درهم توزعت على 212,360 مليون سهم مقارنة بالمستويات التي بلغتها في الفترة الماضية والتي بلغت ذروتها أمس الأول بوصولها إلى حدود نصف المليار درهم·
وتراجع سهم شركة صروح العقارية بنسبة 8% خلال الجلسة إلى سعر 2,42 درهم قبل عودته ليغلق عند سعر 2,52 درهم بتراجع نسبته 4,18%، كما انخفض سهم شركة الدار العقارية بنسبة 3,15% إلى سعر 3,38 درهم·
وتراجع سهم بنك أم القيوين الوطني بنسبة 3,60% إلى سعر 3,75 درهم، وكان سهم البنك شهد ارتفاعاً في الأول من أمس عقب إعلانه عن تحقيق أرباح صافية بقيمة 110,8 مليون درهم وبنمو نسبته 13% في الربع الأول من العام الحالي·
كما انخفض سهم بنك أبوظبي الوطني ليختبر مستوى العشرة دراهم هبوطاً خلال الجلسة التي أغلق في نهايتها عند سعر 10,10 درهم بتراجع نسبته 1,46%·
من جانبه، تأثر مؤشر السوق سلباً بانخفاض سهم مؤسسة الإمارات للاتصالات ''اتصالات'' خلال جلسة تداولاته أمس التي أغلق في نهايتها على تراجع بنسبة 1,46% عند سعر 10,15 درهم·
وأشار مراقبون إلى أن تراجع أحجام التداول بالتزامن مع عمليات جني الأرباح يعتبر مؤشراً إيجابياً كدلالة على عدم اقتناع المستثمرين بالبيع في الوقت الراهن بهدف المحافظة على مراكزهم السعرية التي تمكنوا من بنائها خلال الفترة الماضية·
ونوهوا إلى أن السيولة التي قامت بالشراء في سوق أبوظبي خلال الفترة الماضية كانت تعود لمحافظ وصناديق استثمارية تستهدف الاستثمار للأجلين المتوسط والطويل، ما ساهم في تقليص تأثير وقدرة المضاربين على الهبوط بالسوق خلال عمليات جني الأرباح·
ورغم تراجع السوق إلا أن جميع الأسهم والمؤشرات لا تزال تحافظ على مستوياتها القياسية التي تمكنت من تحقيقها بعد اختراق مستويات المقاومة الأساسية التي كانت تشكل عقبة أمام إمكانية تحقيق السوق ارتفاعات واختراقات سعرية جديدة·
في المقابل، شهدت سوق أبوظبي في جلسة تداولاتها أمس، ارتفاعاً لسهم شركة أبوظبي لبناء السفن بالحد الأعلى إلى سعر 3,75 درهم، وسهم شركة الاتحاد للتأمين بالحد الأعلى أيضاً إلى سعر 3,72 درهم·
وعلى الصعيد القطاعي، تباين أداء القطاعات المدرجة في سوق أبوظبي بين ارتفاع لثلاثة قطاعات وتراجع خمسة قطاعات أخرى، في حين استقر قطاع الصحة عند مستوياته السابقة·
وجاء على رأس القطاعات المرتفعة قطاع الخدمات بنسبة صعود بلغت 1,88% مغلقاً عند المستوى 1245,78 نقطة، وتلاه قطاع البناء بنسبة ارتفاع بلغت 1,19% مغلقاً عند المستوى 3496,49 نقطة، وتلاه قطاع التأمين بنسبة ارتفاع بلغت 0,81% مغلقاً عند المستوى 3256,02 نقطة·
في المقابل، جاء على رأس القطاعات المتراجعة قطاع العقارات بنسبة انخفاض بلغت 2,73% مغلقاً عند المستوى 432,41 نقطة، وتلاه قطاع الاتصالات بنسبة تراجع بلغت 1,46% مغلقاً عند المستوى 2077,52 نقطة، وتلاه قطاع الطاقة بنسبة تراجع بلغت 1,03% مغلقاً عند المستوى 192,52 نقطة، وتلاه قطاع البنوك بنسبة انخفاض بلغت 0,99% مغلقاً عند المستوى 3221,94 نقطة، وتلاه قطاع الصناعة بنسبة تراجع بلغت 0,81% مغلقاً عند المستوى 1853,92 نقطة·

اقرأ أيضا

رد «المضافة» للسياح في مطار دبي خلال دقيقة