الاتحاد

الاقتصادي

دبي العالمية تدرس إدارة موانئ في الجزائر

بدأت مؤسسة موانئ دبي العالمية أمس الأول سلسلة من المفاوضات مع مسؤولين جزائريين للاستثمار في قطاع الموانئ بالجزائر، وقال جمال ماجد بن ثنية نائب الرئيس التنفيذي لموانئ دبي العالمية على هامش ورشت عمل جمعت ممثلين عن الشركات الإماراتية ونظرائهم الجزائريين أن شركته تدرس حالياً مشروع استثماري مع وزارة النقل والحكومة الجزائرية·
وأشار إلى أن فوز ''موانئ دبي'' بمشروع تسيير بعض موانئ الجزائر من شأنه أن يفعل حركة التجارة والاقتصاد في المنطقة، وأضاف بن ثنية أن وجوده في الجزائر كما هو الشأن بالنسبة لباقي الوفد الإماراتي لإجراء دراسات جدوى اقتصادية لمشاريع تعتزم المؤسسة القيام بها في الجزائر، وذلك على هامش زيارة وفد اقتصادي كبير من الإمارات إلى العاصمة الجزائرية·
ويضم وفد الإمارات الذي تقوده معالي الشيخة لبنى القاسمي وزيرة الاقتصاد، عددا من ممثلي كبريات الشركات في الإمارات العربية المتحدة، وسينظم الوفد ثلاث ورش عمل، وهي ورشة الطاقة والبترول والغاز والكهرباء والصناعة والمياه وورشة حول العقارات وورشة حول الاستثمار في الموانئ·

وقال كريم جودي وزير المالية الجزائري الذي افتتح أعمال الورش الثلاث إن المشاريع التي عرضها الجانب الإماراتي سترى النور قريبا، خاصة وأنها ستعمل على تفعيل العلاقات التجارية والاستثمارية بين الجانبين، كما ستعمل على تفعيل حركة التجارة بين دول المنطقة· وأشار جودي إلى أن الجانب الإماراتي أعرب عن رغبته في الاستثمار في قطاع البنوك، حيث تقدمت العديد من البنوك الإماراتية بطلبات لاعتمادها في الجزائر، وفي هذا السياق أكد الوزير الجزائري أن أحد البنوك الإماراتية وهو بنك السلام قد قبل اعتماده في الجزائر ومن المنتظر أن يقبل اعتماد بنك ثانٍ عن قريب·· وحضر فعاليات ورش العمل كل من عبد الحميد طمار وزير المساهمات وترقية الاستثمار، وسعيد بركات وزير الزراعة والتنمية الريفية إلى جانب ممثلين لقطاع الاستثمار·

اقرأ أيضا

اتحادات أعمال أميركية ترفض "أمر" ترامب بالانسحاب من الصين