الاتحاد

الإمارات

506 آلاف و346 مخالفة مرورية خلال 6 أشهر بالشارقة

زحام على دفع المخالفات بمرور الشارقة

زحام على دفع المخالفات بمرور الشارقة

سجلت إدارة المرور والترخيص بشرطة الشارقة في التقرير النصف سنوي لهذا العام 506346 مخالفة مرورية أي ما يعادل 84391 مخالفة شهرياً و2813 مخالفة يومياً و 117 مخالفة في كل ساعة ومخالفتين في كل دقيقة منها 97740 مخالفة حضورية و 408606 مخالفة غيابية·

وجاءت مخالفات السرعة الزائدة المسجلة بواسطة الرادار في المرتبة الأولى بـ 335956 مخالفة أي بنسبة 66,35 % وتليها مخالفات الوقوف في مكان ممنوع بـ 28011 مخالفة أي بنسبة 5,53% منها 761 مخالفة حضورية و27250 مخالفة غيابية، ثم مخالفات عدم الإلتزام بعلامات وإرشادات المرور بـ 25024 مخالفة بنسبة 4,94 %، كانت معظمها حضورية بـ 23627 مخالفة و1397 مخالفة غيابية ثم مخالفات التجاوز بصورة خطرة أو من اليمين بـ18347 مخالفة بنسبة 3,62 % منها 3265 مخالفة حضورية و15082 مخالفة غيابية، وتليها المخالفات المتعلقة بعدم ترك المسافة الكافية خلف المركبة الأمامية وعدم الالتزام بخط السير الإلزامي بـ 12368 و 12160 مخالفة على الترتيب، ثم تأتي بعد ذلك المخالفات المتعلقة بعرقلة حركة السير، وعدم افساح الطريق وقيادة المركبة بطيش وتهور وبصورة تشكل خطراً بأعداد ونسب متفاوتة·

وصنفت إدارة المرور والترخيص المخالفات الواقعة على مستعملي الطريق سواء المتعلقة بقائد المركبة أو المركبة في حد ذاتها إلى 105 أصناف من المخالفات نذكر منها القيادة بسرعة تقل عن سرعة الحد الأدنى للطريق، تجاوز الإشارة الضوئية الحمراء، الإنحراف المفاجىء عدم إعطاء إشارة أثناء الدوران، قيادة المركبة برخصة منتهية المفعول، الحمولة الزائدة، عدم صلاحية المركبة أثناء السير، إيقاف المركبة على الجانب الأيسر للطريق ومرور الشاحنات في الطرق والأماكن الممنوعة·

أما المخالفات المتعلقة بالمركبة نذكر عدم وضوح أرقام اللوحات، عدم صلاحية المركبة للسير، قيادة المركبة التي تسبب ضجيجاً والتي تحدث تلوثاً للبيئة بفعل الدخان، عمل تغييرات جوهرية في المحرك أو الشاسي أو اللون، عدم كتابة حمولة الشاحنة على جانبيها، وعدم نظافة سيارة الاجرة والنقل أو التدخين داخلها وغيرها من المخالفات·

وحدة الرادار

وقال الملازم جمال عبيد بوعفراء مسؤول وحدة الرادار بإدارة المرور والترخيص بشرطة الشارقة إن عدد الرادارات المتواجدة حالياً في زيادة مستمرة حيث وصل عددها في شهر أغسطس الحالي 29 راداراً منها 18 رادارا ثابتاً و11 راداراً متحركاً وتوزع الرادارات الثابتة على النحو التالي: ثمانية أجهزة رادار على شارع الذيد وجهازان على شارع العروبة وآخران على شارع واسط بينما شوارع الوحدة والنوف ومليحة والقرائن وشارع النهدة صحارى فيتواجد في كل منها رادرر واحد، هذا بالإضافة إلى كاميرات مركبة على الإشارات الضوئية على ثمانية تقاطعات في مدينة الشارقة والصناعيات وبلغ عددها 23 كاميرا مراقبة·
وأضاف أن مع مشاريع الطرق الجديدة التي تشهدها الشارقة،قامت إدارة المرور والترخيص وبالتنسيق والتعاون مع الجهات الحكومية المختصة كبلدية الشارقة ودائرة الأشغال العامة ودائرة التخطيط بدراسة ووضع استراتيجية عمل تهدف إلى تكثيف عدد الرادارات خصوصا على الشوارع المفتوحة كشارع الشيخ زايد وشارع الوحدة، وأوصت الدراسة بزيادة عددها إلى 20 رادارا جديدا يتم من خلالها ضبط الشارع المروري بشكل دقيق ومستمر، وتكون هذه الزيادة في عدد الرادارات وفقا لكشوف الحوادث المسجلة في إدارة المرور والترخيص وإدارة العمليات بشرطة الشارقة·

وذكر بوعفراء أن توزيع الرادارات الثابتة والمتحركة المعمول بها حالياً أتى بعد دراسة كل الشوارع الموجودة في الشارقة حيث أن الشوارع التي يلاحظ فيها نقص في الرادارات الثابتة يتم دعمها برادارات متحركة في أوقات معينة من النهار خصوصا أوقات الذروة الصباحية والمسائية ''من العصر وحتى غروب الشمس''، كما عمدت الإدارة الى حملات رادار ليلية باستعمال رادارات متحركة تمتد من منتصف الليل وحتى الفجر·

اقرأ أيضا

حاكم الفجيرة: الاستثمار في الإنسان أحد أعمدة التطور الحضاري في الدولة