الاتحاد

عربي ودولي

وزير التجارة البريطاني يبحث في بغداد علاقات الشراكة

بحث وزير التجارة البريطاني بيتر ماندلسون أمس في بغداد التي يزورها على رأس أول وفد تجاري رسمي منذ أكثر من عشرين عاما، علاقات الشراكة في المشاريع كافة وبضمنها الإعمار مؤكدا أن العراق يملك ميزات اقتصادية عدة أبرزها موارد الطاقة·
وأضاف ماندلسون أن ''مستقبل علاقات الحكومة البريطانية مع العراق سيكون مبنيا على الشراكة''· وقال إن ''العراق يقع وسط مركز إقليمي في سوق تضم أكثر من مئتي مليون نسمة، ويملك ثالث أكبر احتياطي من النفط في العالم بالإضافة إلى احتياطات كبيرة من الغاز وأراض زراعية خصبة وقوة عاملة من المهرة والمتعلمين''·
وأضاف إن هذا البلد ''بحاجة ماسة الى التجديد للاستفادة من إمكانيات هائلة وفرص عمل وتحقيق الرخاء للشعب العراقي''·
ويضم الوفد التجاري شركات عملاقة بينها ''بريتش بتروليوم'' النفطية و''شل'' ومصرف ''إتش إس بي سي'' و''جلاكسو سميث كلاين'' لصناعة الادوية، ورولز رويس وغيرها·
وقال مسؤول في السفارة البريطانية إن ''وزير التجارة اللورد ماندلسون يقوم على رأس وفد رفيع المستوى من رجال الأعمال بزيارة تستغرق يوما واحدا''· وأضاف أن ''الوفد الذي يمثل 23 شركة في مختلف القطاعات سيقوم بزيارة بغداد والبصرة''·
وتابع أن ''ماندلسون سيلتقي رئيس الوزراء نوري المالكي ووزراء آخرين للبحث في مساهمة بريطانيا في إعادة إعمار العراق''· وتسعى بريطانيا للحصول على فرص استثمارية في العراق خصوصا في مدينة البصرة حيث تتركز جهودهم العسكرية وإعادة الإعمار·

اقرأ أيضا

استشهاد فلسطيني برصاص الاحتلال في القدس