الاتحاد

الإمارات

توجيهية مشروع تطوير السلام تبحث إغلاق الجزء الأخير من الشارع

ناقشت اللجنة التوجيهية لمشروع تطوير شارع السلام والطريق الشرقي الدائري خلال اجتماعها الدوري في مقر بلدية مدينة أبوظبي الإجراءات الجاري الإعداد لها لإغلاق الجزء الأخير من شارع السلام·
ويشمل الإغلاق جزءاً من شارع الميناء حتى التقاطع مع الشارع رقم 9 ''مركز رقابة الأغذية سابقاً'' باتجاه خارج أبوظبي، حيث يتوقع أن يستمر الإغلاق حتى الانتهاء من أعمال الإنشاءات في المشروع أواخر العام ·2010
واطلع المجتمعون برئاسة المهندس جمعة مبارك الجنيبي مدير عام البلدية وحضور أعضاء اللجنة ومديري العقود في المشروع، إضافة إلى المهندسين والاستشاريين وكافة الأطراف المعنية، على تطورات سير العمل والإجراءات التي تم اتخاذها لتنفيذ المشروع وفق البرنامج الزمني المحدد مسبقاً·
وحث الجنيبي فريق عمل المشروع من المهندسين والاستشاريين على تكريس كافة الطاقات والجهود وإنجاز الأعمال، بحسب الجدول الزمني المقرر سابقاً وتعزيز التواصل والتعاون مع كافة الأطراف المعنية لتسهيل إجراءات العمل فيه·
من جانبه، شرح استشاري المشروع الموقف الحالي وتقدم سير العمل به وتقييم نسب الإنجاز الحالية ومقارنتها بالمخطط له، كما أكد مقاولو المشروع عدم وجود أي مشاكل تعيق سير العمل، حيث يتوقع أن يتم تنفيذه بحسب البرنامج الزمني الموضوع، معبرين عن شكرهم لبلدية مدينة أبوظبي والاستشاري لدعمهم الدائم ولسكان مدينة أبوظبي على تحليهم بالصبر أثناء تنفيذ المشروع·
كما بحث الحضور الإجراءات التي اتخذتها بلدية مدينة أبوظبي للتخفيف من آثار الإغلاق الجزئي لشارع السلام خلال الأسابيع القليلة الماضية وسبل تحسين الحلول المؤقتة التي وضعتها خاصة في منطقة النادي السياحي بعد تحويل الشارع إلى اتجاه واحد باتجاه الميناء·
كما بحثت مراقبة الوضع وإمكانية تحويل الحلول المؤقتة حلول دائمة، من خلال تحسين الشارع وتشجيره وإنشاء ممرات وجسور للمشاة بهدف التسهيل على الجمهور واتخاذ الإجراءات الضرورية والعاجلة للتخفيف من أي إزعاج أو ازدحام، بالإضافة إلى الآليات التي يتم العمل بها ومن شأنها القضاء على المشاكل التي تواجه السائقين في تلك المنطقة وتحسين الحركة المرورية·
وكانت بلدية مدينة أبوظبي قد أغلقت خلال الأسابيع القليلة الماضية شارع السلام بشكل جزئي باتجاه الميناء من تقاطع شارع السلام مع تقاطع الشارع رقم 9 ''مركز رقابة الأغذية سابقاً'' وصولاً إلى شارع الميناء مع البدء بالعمل بعدد من التحويلات المرورية والطرق البديلة·
ويعتبر مشروع تطوير شارع السلام والطريق الشرقي الدائري أحد أضخم مشاريع البنية التحتية في أبوظبي، وهو أحد مبادرات بلدية مدينة أبوظبي التي تتبنى إستراتيجية تقوم على تلبية متطلبات النمو العمراني والسكاني الكبير الذي تشهده العاصمة·

اقرأ أيضا

10 آلاف طفل يستفيدون من حقائب «دبي العطاء» المدرسية