الاتحاد

الرئيسية

مانشستر يونايتد يدخل الموسوعة القياسية باللقب الـ16

احرز مانشستر يونايتد بطل الدوري الانجليزي لكرة القدم لقب بطل الدرع الخيرية التي تعلن افتتاح الموسم الجديد اثر فوزه على تشيلسي بطل مسابقة كأس انجلترا بركلات الترجيح 3-صفر (الوقت الاصلي 1-1) أمس على ملعب ويمبلي الجديد·
وسجل الويلزي راين جيجز (35) هدف مانشستر يونايتد، والفرنسسي فلوران مالودا (45) هدف تشيلسي· وفي تنفيذ ركلات الترجيح نجح مانشستر يونايتد في الثلاث الاولى، بينما اخفق تشيلسي في ترجمة اي منها· واللقب هو السادس عشر لمانشستر يونايتد في هذه المسابقة فانفرد بالرقم القياسي الذي كان يتقاسمه مع ليفربول، والثالث عشر فيها ايضا باشراف مدربه الاسكتلندي اليكس فيرجسون، بينما وقف رصيد تشيلسي على 3 القاب (اعوام 55 و2000 و2005)·
وهي المرة الرابعة التي يفوز فيها مانشستر يونايتد بركلات الترجيح وآخرها كان عام 1997 على تشيلسي بالذات بعدما تعادلا 1-1 في الوقت الاصلي فكرر التاريخ نفسه اليوم بعد عقد كامل من الزمن، علما بأن آخر مرة التقى فيها الفريقان كانت عام 2000 وفاز تشيلسي 2-صفر· وثأر مانشستر يونايتد لخسارته امام منافسه في نهائي الكأس صفر-1 في مايو الماضي· يذكر انها المرة الاولى التي تقام فيها المباراة على ملعب ويمبلي منذ 7 سنوات اذ نقلت بسبب اعمال التجديد فيه الى ملعب ''ذي ميلينيوم'' في كارديف عاصمة ويلز منذ عام 2000 ·
وبدأ تشيلسي اللقاء بهجوم ضاغط رغم غياب عدد كبير من نجومه (جون تيري والالماني ميكايل بالاك والاوكراني اندري شفتشنكو والعاجي ديدييه دروجبا)، واحرج منافسه كثيرا قبل ان يلتقط الاخير انفاسه وينتقل لمجاراة الفريق اللندني الذي خف عطاؤه قليلا بعد مرور نصف الساعة الاولى·
وحصل مانشستر يونايتد على ركلة حرة قريبة من خط المنطقة نفذها البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي افصح عن مواهب فردية رائعة، فارتدت من الحائط البشري وحامت الكرة في ملعب تشيلسي تناقلها في النهاية رونالدو نفسه مع الفرنسي باتريس ايفرا الذي انطلق في الجهة اليسرى دون رقابة وعكسها الى نقطة الجزاء قابلها الويلزي راين جيغز بسهولة ووضعها في سقف الشبكة مفتتحا التسجيل (35)· وضغط مانشستر على منطقة خصمه في الدقائق العشر الاخيرة من زمن الشوط الاول وأربك مدافعيه مرات عدة دون خطر مباشر على مرمى الحارس الدولي التشيكي بيتر تشيك·
وانطلق تشيلسي في هجمة معاكسة ارسل منها المدافع الدولي الانجليزي آشلي كول الكرة من عند خط المنتصف الى عمق الجهة اليسرى فخطفها فلوران مالودا المنتقل من ليون بطل الدوري الفرنسي في المواسم الست الاخيرة، وانهى لمصلحته الصراع مع اغلى مدافع في العالم الدولي الانجليزي ريو فرديناند وارسل الكرة ارضية على يسار الحارس الدولي الهولندي ادوين فان در سار مدركا التعادل ومفتتحا رصيده من الاهداف مع فريقه الجديد في اول ظهور معه (45)·
وفي مستهل الشوط الثاني وخلال الدقائق الخمس الاولى منه، سنحت الفرصة لمانشستر يونايتد الذي لعب بكامل نجومه باستثناء المخضرم بول سكولز، للتقدم مجددا اكثر من مرة لكن كثافة الدفاع لم تسمح بمرور الكرة صوب المرمى· وخرج مالودا متأثرا باصابته خلال اصطدامه مع فان در سار حين سجل الهدف ودخل مكانه البيروفي كلاوديو بيتزارو المنتقل من بايرن ميونيخ الالماني (51)، وكاد الاخير يسجل بيد ان كرته مرت بجانب القائم الايسر (70) بعد عدة محاولات خطرة للاعبي مانشستر· وحاول كل من مانشستر يونايتد وتشيلسي اللذين اشرك مدرباهما فيرجوسون والبرتغالي جوزيه مورينهو عددا من المحترفين الجدد، حسم النتيجة في الوقت الاصلي وقام بعدة هجمات افتقرت الى النهايات الصحيحة·
واحتكم الفريقان لركلات الترجيح، ولعب فان در سار دورا هاما في احارز اللقب من خلال التصدي للركلات الثلاث الاولى التي نفذها على التوالي بيتزارو وفرانك لامبارد وشون رايت فيليبس، فيما نجح في الجهة المقابلة كل من ريو فرديناند وماكيل كاريك وواين روني·

اقرأ أيضا

فيديو.. الإمارات ترفض المزاعم بشأن موقفها إزاء التطورات في عدن