الاتحاد

الاقتصادي

"طاقة" تناقش نتائج النصف الأول منتصف الشهر الجاري

تنافش شركة أبوظبي الوطنية للطاقة ''طاقة'' نتائجها المالية للفصل الثاني منتصف الشهر الجاري، وسيشارك مسؤولون من الشركة في جلسة حوار هاتفية مع عدد من المحللين للتعليق على إيرادات الشركة، وعلى تطورات الأسواق، وسيشارك بيتر باركر هوميك الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي الوطنية للطاقة ''طاقة''، ولمدة ساعة كاملة في هذا اللقاء، ليجيب على أسئلة المحللين·
كما ينتظر أن يشارك في اللقاء محللون من كل من ''أيه جي إدواردز''، وآرجوس ريسيرتش، وقسم الأوراق المالية في بنك أوف أميركا، و''بي أم أو'' لأسواق رأس المال وقسم أبحاث الاستثمار في مجموعة سيتي بنك وقسم الأوراق المالية في دويتشه بنك وقسم الأوراق المالية في جيه بي مورجان وليهمان بروذرز وميريل لينش وقسم الأوراق المالية في واتشوفيا·
تجدر الإشارة إلى أن ''طاقة'' تحمل تصنيف Aa2 من موديز، وتصنيف AA الائتماني من ستاندرد أند بورز، كما حصلت مؤخراً على لقب ''أفضل مقترض في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للعام ''2007 من قبل مجلة يورو ويك·
وأبوظبي الوطنية للطاقة ''طاقة'' شركة عالمية ذات قدرات استثماريةِ في توليد الطاقة، والتحلية، والتعدين، والتنقيب، وإنتاج المصادر المتجددة، والنفط والغاز، وخطوط الأنابيب، والخدمات، والنظّمَ الماليةً والابتكار، وإدارة الأصول، وتأسست ''طاقة'' في أبوظبي عام 2005وهي مدرجة فى سوق أبوظبي للأوراق الماليةِ، وبلغت قيمة أصول الشركة نهاية 2006 أكثر من 51 مليار درهم، وحققت إيرادات بلغت 4,8 مليار درهم· ويبلغ إنتاج الشركة من الطاقة الكهربائية نحو 10000 ميجاوات· وتدير شركة ''طاقه'' أعمالها انطلاقاً من مكاتبها في أبوظبي، وأبردين، وهولندا، والهيج، وآن آربور، ولها شركاء في الخليج، والشرق الأوسط، وأوروبا، وأفريقيا، وشمال أفريقيا، وآسيا، والولايات المتحدة·

اقرأ أيضا

ضبابية التجارة بين واشنطن وبكين ترفع الذهب