الاتحاد

عربي ودولي

"محاكمة الإخوان"

طالبت منظمة ''العفو الدولية'' لحقوق الأنسان الرئيس المصري حسني مبارك بان يتيح لمراقبين مستقلين حضور محاكمة 40 عضوا في جماعة الاخوان المسلمين امام القضاء العسكري، المتهمين بـ''تمويل منظمة محظورة''·
وقالت الأمينة العامة للمنظمة ايرين خان ''نتوجه الى الرئيس مبارك بصفته اعلى سلطة في مصر ليسمح بحضور هذه المحاكمة المهمة'' التي تستأنف اليوم الأحد· واضافت ''عليه ان يسمح بمراقبة المحاكمة كما ينبغي''·
ومنع مراقبون من منظمات غير حكومية ومدافعون عن حقوق الانسان من حضور المحاكمة في الجلسات السابقة· والاعضاء الاربعون معتقلون منذ ديسمبر 2006 وبينهم المسؤول الثالث في جماعة الاخوان المسلمين خيرت الشاطر· وهم متهمون بـ''تبييض الاموال وتمويل منظمة محظورة''· وقرر الرئيس المصري احالتهم امام محكمة عسكرية لا تقبل احكامها الاستئناف·
وأكدت خان ''نرفض من دون تحفظ ان تستخدم الحكومة المصرية المحاكم العسكرية لمحاكمة مدنيين''· وقالت أيضاً إن ''قضاة المحاكم العسكرية في مصر عناصر في القوات المسلحة، ولا يمكن اعتبار هذه المحاكم مستقلة وحيادية لمحاكمة المدنيين''· وأوضحت أن ''استخدامها في قضايا سياسية من الدرجة الاولى، على غرار المحاكمة الحالية، قد تعني انه يمكن حرمان المتهمين محاكمة عادلة''·

اقرأ أيضا

الإفراج عن موظف القنصلية البريطانية المحتجز في الصين