الاتحاد

الاقتصادي

1,1 مليار درهم لتنفيذ أعمال إنشائية بمشروع حقل شاه للغاز

محطة للغاز  بأبوظبي حيث أرست شركة «أبوظبي لتطوير الغاز» عقداً لتسوية البنية التحتية والطرق الخاصة بمشروع حقل شاه البري

محطة للغاز بأبوظبي حيث أرست شركة «أبوظبي لتطوير الغاز» عقداً لتسوية البنية التحتية والطرق الخاصة بمشروع حقل شاه البري

أرست شركة أبوظبي لتطوير الغاز المحدودة عقداً بقيمة 1,1 مليار درهم (300 مليون دولار) على شركة الجابر الوطنية لتسوية البنية التحتية والطرق الخاصة بمشروع حقل شاه البري للغاز بأبوظبي، إلى جانب الأعمال الإنشائية، بحسب مصدر مطلع. والعقد هو الأول منذ تأسيس الشركة العام الماضي.
وبحسب المصدر ذاته، سيقوم الطرفان بتوقيع اتفاقية العقد قريباً.
ويشمل العقد بناء وحدات مختلفة يشملها مصنع تجميع ومعالجة الغاز من الآبار وإنتاج الغاز الطبيعي والغازات الطبيعية السائلة والمكثفات، إضافة إلى سائل الكبريت النقي.
كذلك تشمل الحزمة الواردة في العقد والتي تحمل الرقم “9” أعمال إنشاء وحدات المصنع الرئيسية المقامة في الحقل، ثم أنابيب الإنتاج المختلفة للغازات والسوائل وأنابيب الكبريت السائل.
كما سيتم إنشاء مصنع استقبال وتحويل الكبريت إلى حبيبات وتخزينه وتصديره، إضافة الى خطوط نقل الغاز والسوائل المختلفة والكبريت السائل لتوزيعه على المستهلكين.
وكانت شركة أبوظبي لتطوير الغاز المحدودة، أحدث شركات أدنوك، وهي الشركة المسؤولة عن المشروع المشترك بين شركة بترول أبوظبي الوطنية “أدنوك” وكونوكوفيلبس الاميركية لتطوير حقل شاه غاز، أكدت أنها تلقت عروضا وعطاءات عدد من حزم المناقصات الخاصة بالمشروع الذي تقوم الشركة بتنفيذة خلال شهري سبتمبر واكتوبر الماضيين.
وفي وقت سابق من الأسبوع الماضي، أكد مصدر مسؤول بالشركة أنها تستعد لإرساء عقود 8 حزم (مجموعة مناقصات) في مشروع تطوير حقل شاه البري للغاز بأبوظبي خلال النصف الأول من العام الجاري بقيمة 36.8 مليار درهم (10 مليارات دولار).
وتأسست أبوظبي لتطوير الغاز المحدودة بهدف تطوير مكامن الغاز الحامض في حقل شاه البري بإمارة أبوظبي.
وطرحت الشركة الجديدة 4 مناقصات من مجموع 10 مناقصات خاصة بالإجراءات الأولية الخاصة بمشروع “حقل شاه للغاز”.
وأكدت شركة أبوظبي لتطوير الغاز المحدودة في وقت سابق أنها تلقت عروضا وعطاءات عدد من حزم المناقصات الخاصة بالمشروع، الذي تتوقع الشركة بدء الأعمال الإنشائية فيه خلال النصف الثاني من العام الجاري أو بداية العام المقبل. وتدرس الشركة حالياً العروض المقدمة من الشركات المحلية والعالمية، فيما يشهد الربع الثاني من هذا العام الانتهاء من طرح المناقصات أمام المقاولين وترسية عقود البناء الخاصة بالمشروع وحزم مناقصات المشروع التي تتضمن (الحزمة الأولى - الأعمال الأولية والتمهيدية).
وأضاف أنه “تم الانتهاء من الدراسات الهندسية الأولية وتأهيل المقاولين واعتماد مراحل خطط تنفيذ المشروع الذي يمتد لنهاية 2013”. وتنتج دولة الامارات نحو 6 مليارات قدم مكعب من الغاز يوميا، وتمتلك خامس أكبر احتياطي للغاز في العالم.
ومن المتوقع أن ينتج الحقل البري “شاه” نحو مليار قدم مكعب يومياً، وسيتم استخدام كميات كبيرة لتغطية الاحتياجات المحلية.
وينتج الحقل الجديد 33 ألف برميل يومياً من المكثفات إضافة الى 4400 طن من الغاز الطبيعي المسال وما يقارب 10000 طن من الكبريت النقي السائل.
وسيتم ربط إنتاج الحقل مع شبكة الغاز المحلية التي تديرها أدنوك.
كما سيتم العمل على حفر وإكمال اكثر من نحو 15 بئراً في المرحلة الاولى، والعمل على دراسة حفر مزيد منها في مراحل متقدمة من المشروع.

اقرأ أيضا

32.5 مليار درهم مساهمة أنشطة الإقامة في الناتج الإجمالي للإمارات خلال 2018