الاتحاد

الاقتصادي

«أبوظبي الوطني» يحصل على تصنيف «A+» من «آر آند بي»

أبوظبي (الاتحاد) - حصل بنك أبوظبي الوطني على تصنيف (A+) من وكالة التصنيف والاستثمار المعلوماتي اليابانية “آر آند بي”، مع توقعات مستقبلية مستقرة، بحسب ما أكد البنك في بيان صحفي أمس.
ويأتي تصنيف “آر آند بي” ضمن سلسلة من التقييمات والتصنيفات الإيجابية التي حصل عليها بنك أبوظبي الوطني مؤخراً مثل تأكيد التصنيف الائتماني للبنك من وكالة فيتش العالمية، بحسب البيان.
وقال مايكل تومالين، الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك أبوظبي الوطني إن وكالات التصنيف الائتماني العالمية تؤكد على موقف البنك القوي، الذي يعزز استراتيجيته.
وقالت “آر آند بي” إنه رغم زيادة التكلفة الائتمانية، فإن جودة أصول بنك أبوظبي الوطني لن تتأثر سلباً بسبب إدارة البنك الرشيدة للائتمانات ووضع سقوف متحفظة لها.
وأوضحت الوكالة أن استحقاق بنك أبوظبي الوطني لتصنيف (A+) يرجع لـ “قدرته على المحافظة على سيولة كافية، وتنامي صافي أرباحه، والنمو المستقر لمحفظة القروض علاوة على اتباع خطط لتنويع مصادر الدخل، والقاعدة العريضة للعملاء”.
وأشادت وكالة التصنيف والاستثمار المعلوماتي اليابانية “آر آند بي” بشبكة البنك المحلية والدولية والتي تعد أكبر شبكة دولية لبنك إماراتي علاوة على ارتباطه القوي برؤية أبوظبي 2030.
وقالت “آر آند بي” إن للبنك “تعاملات كبيرة مع القطاع العام، بما في ذلك حكومة أبوظبي”.
ومع قيام حكومة أبوظبي بمشروعات تطوير البنية التحتية، أسهم البنك في تمويل عدد من مشاريع العقارات والبناء والتشييد مع الحرص على عدم تركيز المخاطر، بحسب الوكالة.
وأضافت “يتميز بنك أبوظبي الوطني بسياسات متوازنة لإدارة المخاطر حيث لا يندفع في قرارات ذات مخاطر مرتفعة لرفع مستوى التمويلات”.
وأضافت “في نهاية سبتمبر 2010، كان معدل كفاية الشق الأول من رأس المال 15,7%”.
وتعتقد “آر آند بي” أن مرونة سياسة إدارة المخاطر في البنك تستحق تصنيف “A”.
وتعد مؤسسة التصنيف والاستثمار المعلوماتي “آر آند بي” احدى وكالات تصنيف الائتماني المعترف بها في كثير من الدول، ولديها مكاتب في هونج كونج ونيويورك وطوكيو.
وهذه المرة الأولى التي تقوم فيها الوكالة بتقييم وتصنيف بنك أبوظبي الوطني.
وكانت وكالة فيتش العالمية منحت البنك تصنيف (AA-) مع توقعات مستقبلية مستقرة للبنك، وهو من أعلى التصنيفات الائتمانية على مستوى بنوك المنطقة.
كما أكدت التصنيف الائتماني للأمد القصير عند مرتبة ( F1+) وتصنيف الدعم الأولي عند مرتبة (AA-) والتصنيف الفردي للبنك عند مرتبة (B/C).
وصنف بنك أبوظبي الوطني ضمن البنوك الـ50 الأكثر أماناً في العالم في عامي 2009 و2010 وهي القائمة التي تقوم “جلوبال فاينانس” بإعدادها بعد مقارنة التصنيفات الائتمانية وإجمالي أصول أكبر 500 بنك في العالم.
وبنك أبوظبي الوطني حاصل على التصنيف الائتماني A+/A-1 للأمدين القصير والطويل من ستاندرد آند بورز، وAa3/P1 من موديز و AA-/F1+ من فيتش، الأمر الذي يعد من أفضل التصنيفات الائتمانية ضمن المؤسسات المالية في منطقة الشرق الأوسط.
وكان البنك أعلن عن تحقيق أرباح صافية بلغت 3,68 مليار درهم عام 2010 بنمو بلغت نسبته 22% مقارنة بأرباحه في عام 2009 والتي بلغت 3,2 مليار درهم.
وبلغ العائد السنوي المخفض على السهم 1,40 درهم للسهم مقارنة مع 1,18 درهم للسهم في عام 2009. وارتفع صافي أرباح الربع الأخير من عام 2010 (من أكتوبر إلى ديسمبر) بنسبة 71% إلى 732 مليون درهم مقارنة بـ 429 مليون درهم في الفترة نفسها من عام 2009.
ويعمل بنك أبوظبي الوطني، حالياً في 13 دولة موزعة على أربع قارات، ويمتلك واحدة من أكبر شبكات الفروع وأجهزة الصراف الآلي في دولة الإمارات حيث يملك أكثر من 110 فروع علاوة على مكاتب الصرف وأكثر من 430 جهاز صراف آلي لتوفير خدمات مصرفية متكاملة في مختلف أنحاء الدولة.
وتمتد شبكة فروع البنك خارج الدولة لتشمل سلطنة عمان والكويت والبحرين ومصر والسودان والأردن والمملكة المتحدة وفرنسا وسويسرا والولايات المتحدة الأميركية وهونج كونج.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد: دبي ملتقى رجال المال والأعمال