الاتحاد

أقسام حماية البيئة

تعرضت لموقف منذ فترة طويلة ولكنني أحببت أن أذكره للأهمية·· فأنا أمتلك عدة منشآت صناعية أكثر من إمارة، وقد تمت مخالفتي من قبل قسم حماية البيئة بإحدى البلديات، ولم أحزن على مخالفتي بقدر ما حزنت على وضع القسم، فليتني لم أدخله·
إذ دخلت في تمام الساعة التاسعة والنصف صباحاً وكان وقت مائدة الإفطار لدى الموظفين بالقسم، وانتظرنا الى حين انتهائهم، وتمت مناقشتهم فقالوا لي يجب مراجعة رئيس قسم حماية البيئة بشأن المخالفة وقيمتها، ويا ليتني لم أدخل، لأنني لم أجد سوى صراخ يهز جدران المكان من قبله، فرجعت بخفي حنين وكأنه لا يعرف أن الدين المعاملة، ولكن بسؤالي في القسم تبين أنه تمت مخالفتي بقرار من رئيس القسم، وتبين لي أنهم لا يمتلكون أي مواصفات أو معايير بيئية للحدود المسموح بها للتلوث، وإن مرجعهم هو القانون الاتحادي رقم 24 لعام 1999 بشأن حماية البيئة وتنميتها، إذن كيف تمت مخالفتي وهم لا يمتلكون المقومات الأساسية للمقاييس والمعايير البيئية، ولا أجهزة للقياس البيئي، وإنني لمتيقن بأن هذا القسم لا يمتلك الخبرة الكافية في مجال البيئة وعلومها، وختاماً فإنني لم أكن حزيناً على مخالفتي لو كانت على النحو الصحيح·
عيسى علي عبدالكريم

اقرأ أيضا