الاتحاد

دنيا

نادي التراث يزرع البهجة في احتفالات يوم البيئة الوطني

تحت رعاية سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس نادي تراث الإمارات، شارك النادي مؤخراً عبر “وحدة البحوث البيئية” باحتفالات الدولة في يوم البيئة الوطني 14 تحت شعار “الصحراء تنبض بالحياة”. وقامت وحدة البحوث بالتخطيط والإعداد لتنظيم مجموعة متميزة من الفعاليات البيئية الموجهة لمختلف فئات المجتمع، وجمعت الفائدة والمعلومة إلى جانب الترفيه والمتعة.


علت مساء يوم الخميس المنصرم ضحكات الأطفال وصيحاتهم السارة وعمّت أرجاء “القرية التراثية” حيث قدموا إليها مع ذويهم ليطلقوا في الفضاء بهجتهم الملونة بقوس قزح. فهناك لون للتسلية ولون للفرح ولون للمعلومة ولون للفائدة ولون للفوز. حيث انتشرت الألعاب العملاقة مثل (الزحليقة، حيوانات البيئة)، ولم تترك أم خماس المهرج مع الأطفال دون أن تقتحم عليهم اللعب وتطلق عباراتها باللهجة المحلية المحببة، فجمعت الأطفال إليها وراحوا يرددون الأهازيج الشعبية فرحاً بيوم البيئة الوطني وفعالياته الكثيرة التي نشرت البهجة والمسرة.
رسالة مهمة
افتتح الفعاليات سعادة عمار محمود آل خاجه- المدير التنفيذي للخدمات المساندة في النادي، في “القرية التراثية” بكاسر الأمواج. وجال على أركان القرية لتفقد الفعاليات بصحبة ثلة من إدارات أقسام النادي وجمهور غفير من مختلف الجنسيات والفئات العمرية انتظر انطلاق الفعاليات منذ أعلن النادي عنها قبل أسبوع.
خلال الجولة التي رافقناه بها قال آل خاجه لـ”الاتحاد” مشيراً إلى أهمية هذا اليوم البيئي: “تماشياً مع رسالة النادي المتمثلة في المحافظة على بيئتنا والمساهمة الفاعلة في زيادة التوعية تجاهها تأتي مشاركة النادي بتوجيهات من سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ليأخذ النادي على عاتقه المساهمة في دعم كل الحملات البيئية التي تشهدها الدولة”.
يضيف آل خاجه: “من هذا المنطلق وتأكيداً على أهمية الحفاظ على بيئتنا وجعلها جزءاً من سلوكنا الحضاري؛ يضع النادي في كل عام خطة شاملة تستجيب للشعار الذي تعلنه الدولة للاحتفال بيوم البيئة الوطني. وهذا ما فعلناه في دورة هذا العام، ونأمل أن تحظى الفعاليات والأنشطة التي نطلقها رضى الناس وإعجابهم، وكذلك أن توفر لهم المعلومة والفائدة المرجوة”.
فعاليات متنوعة
اشتملت الاحتفالات باليوم البيئي سلسلة من الفعاليات المتنوعة، تصب جميعها في خدمة البيئة، أشار إليها عبدالكريم حسن العلي- رئيس وحدة البحوث البيئية. يقول: “أطلقنا لهذا اليوم المهم عدة أنشطة لكافة أفراد العائلة، فلصغار السن هناك (الرسم على وجوه الأطفال، وركوب الخيول والجِمال داخل القرية، وعرض المرسم الحر حول موضوع شعار يوم البيئة الوطني 14، ومسابقة ثقافية بيئية نالوا جوائز تشجيعية على إثرها، من ضمن هذه الهدايا توزيع بعض إصدارات البيئة الخاصة بالنادي ذات الطابع المسلي والمعرفي، وألعاب ترفيهية. وكذلك وفرنا “اللعبة البيئية” وهي لعبة يتم استخدامها من خلال رمي حجر النرد لإعطاء الأطفال الفرصة للعب والاستفادة من المعلومات المدونة على أرضيتها في أجواء بيئية مرحة) فضلاً عن فعاليات أخرى”.
يسترسل العلي موضحاً بعض أنشطة الكبار في القرية التراثية ليوم البيئة: “أتيح للكبار والصغار معاً متابعة معرض “إبداع من النفايات” التي قدمت فيه مجموعة من الصور الضوئية المصنعة من النفايات، ومعرض “الصحراء تنبض بالحياة”. ومعرض يجمع كل المسابقات ذات الشعار. إلى جانب الإعلان عن مسابقتي (بيئتنا بعدسة الكاميرا- إماراتنا والبيئة) المخصصتين لطلاب التعليم الثانوي بالدولة وتنظيم برنامج “تعرّف على السمالية”.
إلى ذلك استمتع الجمهور الزائر بالضيافة العربية التي تشير بجلاء إلى الكرم الإماراتي عبر تقديم القهوة والتمور والفواكه والحلوى الشعبية التي أنجزتها السيدات عاملات التراث في النادي، مثل (اللقيمات والخبز المحلى).
فيما اختتمت الفعاليات بتكريم الفائزين في المسابقات البيئية من طلبة مراكز النادي المختلفة.


يوم البيئة
? تقام فعاليات يوم البيئة الوطني سنوياً تحت رعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة.
? تنظم الفعاليات “وزارة البيئة والمياه”، وقد حمل شعار “الصحراء تنبض بالحياة” لدورته الحالية الرابعة عشر.
? يشارك “نادي تراث الإمارات” سنوياً في يوم البيئة الوطني بمجموعة فعاليات تنظمها “وحدة البحوث البيئية”.
? درجت العادة أن تدعو إدارة النادي كافة مواطني الدولة والمقيمين على أرضها للاحتفال بهذا اليوم الجميل في “القرية التراثية” الواقعة على كاسر الأمواج.

اقرأ أيضا