الاتحاد

الرئيسية

محمد بن زايد يؤكد حرص خليفة على توفير الرخاء للمواطنين

محمد بن زايد خلال لقائه المواطنين في غياثي

محمد بن زايد خلال لقائه المواطنين في غياثي

قام الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة صباح أمس بزيارة تفقدية لمنطقة غياثي في إطار حرص سموه على متابعة أحوال المواطنين والخدمات التي تقدم في المدن والمناطق والضواحي التابعة لإمارة أبوظبي·
والتقى الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان خلال الزيارة بأبناء المنطقة واطمأن عن كثب على أحوالهم واطلع على سير العمل في مختلف القطاعات الخدمية والحيوية قيد التنفيذ هناك·
واستهل سموه جولته صباح أمس في المنطقة بلقاء الأهالي الذين أعربوا لسموه عن سعادتهم وترحيبهم البالغ بلقائه شاكرين اهتمام ورعاية سموه الدائمة وتوفير سبل الأمان والحياة الكريمة لهم في ظل مسيرة النهضة والتقدم التي تشهدها أبوظبي وحرص سموه على التواصل الدائم مع أبناء المنطقة الغربية·
واستمع سموه إلى آرائهم ووجهات نظرهم في مختلف الأمور المتعلقة بالخدمات التي تقدمها لهم كافة أجهزة حكومة أبوظبي لتطوير مناطقهم والوصول بها إلى أرقى المستويات المعيشية والخدمية وذلك بما يتلاءم مع ما تشهده الإمارة من تطور وازدهار في كافة المجالات·
وأكد سموه في هذا اللقاء حرص صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' على ضرورة الاهتمام بمشروعات البنية التحتية في المنطقة الغربية وتطوير شبكة الطرق وبكل القضايا التي تهم المواطنين لتوفير كافة سبل الراحة والرخاء لأبنائها·
وأشار سموه في هذا الصدد إلى المحاور الأساسية لأجندة السياسة العامة لحكومة أبوظبي ''''2007 ''2008 '' التي تصب في خدمة إنسان الإمارات بما تضمنته من رؤى واضحة لعمل كافة القطاعات سعياً للنهوض والارتقاء بالأداء وصولاً للتميز والإبداع·
وأوضح سموه أن هذه الاستراتيجية عبارة عن خطة عمل متكاملة للمرحلة المقبلة تتسم بالوضوح والشفافية ودقة المعلومات وتحدد لكل دائرة الاتجاه الذي تسلكه لإنجاز أهدافها· وأكد سموه أهمية التواصل مع المواطنين في جميع المناسبات والتعرف على احتياجاتهم عن قرب·· مشيراً سموه الى سعي حكومة أبوظبي جاهدة لتوفير كل متطلبات ومستلزمات التنمية والتطوير في الإمارة· وشدد سموه على أهمية مشاركة جميع الفعاليات من دوائر ومؤسسات ومواطنين من خلال التعاون والتكامل فيما بينهم في دفع عملية التنمية من أجل نهضة اجتماعية واقتصادية واعدة ومشاريع تنموية شاملة وازدهار تجاري يعود على إمارة أبوظبي وأهلها بالخير· كما تجول سموه في منطقة ''بدع المطاوعة'' حيث اطلع على المشاريع الانمائية قيد التنفيذ ومن بينها مدرسة أبو رحمة التي تشتمل على التعليم الابتدائي والإعدادي والثانوي للبنين·
وأمر سموه ببناء ''60 منزلا'' في ''بدع المطاوعة'' ايماناً من سموه بضرورة توفير الحياة الكريمة الآمنة المستقرة لأبناء الوطن باعتبار أن الإنسان هو هدف التنمية وغايتها· وعبر سموه خلال جولته في غياثي عن تقديره واعتزازه بما رآه ولمسه من بعض المشاريع الانمائية خاصة مشروع مدينة غياثي الذي يضم ''''786 فيلا ومركزاً تجارياً ومشروع إسكان المعلمين·
ووجه سموه المسؤولين في المنطقة الغربية بضرورة دراسة ومتابعة احتياجات المنطقة بشكل دائم لتطوير المدينة بالصورة المنشودة وتذليل ما يواجه أبناءها من صعوبات لتأمين راحتهم واستقرارهم·
وقام الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بزيارة مستشفى غياثي للتعرف على مستوى الخدمات الطبية المقدمة لسكان المنطقة من المواطنين والمقيمين فيها حيث استمع سموه الى شرح مفصل من السيد راشد سويد قران المنصوري مدير المستشفى عن الخدمات الصحية التي تقدم بدءاً بالتثقيف الصحي والطبي مروراً بالوقاية وانتهاءً بالعلاج ثم خدمات ما بعد العلاج·
وتجول سموه في مختلف أجنحة وأقسام المستشفى من عيادات وعنابر ومختبرات واطلع على الخدمات الصحية المقدمة والإمكانات والخبرات الطبية المتوفرة بالمستشفى·
كما تعرف سموه على التجهيزات والمعدات الطبية المتطورة التي جهزت بها مختلف أقسام المستشفى خاصة قسم غسيل الكلى وقسم العلاج الطبيعي·
وأمر سموه في هذا الصدد بسرعة إنجاز المستشفى والعمل على وضع وتنفيذ خطة لاستكمال احتياجات المنطقة الغربية من الخدمات الصحية من أجل توفير كافة مستلزمات الرعاية الصحية والطبية المتميزة لأهالي المنطقة·
من ناحيته أكد معالي الدكتور أحمد مبارك المزروعي رئيس هيئة الصحة أبوظبي أن خطة الهيئة تأتي في إطار حرص حكومة أبوظبي على الارتقاء بخدمات القطاع الطبي وتوفير مستوى من الرعاية الصحية للمواطنين والمقيمين ومد مظلة الخدمات العلاجية الراقية الى كافة أرجاء ومناطق أبوظبي بالشكل الذي يلبي الاحتياجات الراهنة والمستقبلية ويواكب التطورات التنموية والحضارية والبشرية التي تشهدها إمارة أبوظبى حالياً ومستقبلاً والحرص على استقطاب الكوادر الطبية والعلمية المؤهلة ذات الخبرات العالية للعمل في مستشفياتها ومرافقها المختلفة حيث تم تزويدها بأحدث الأجهزة والمعدات الطبية التي تمكنها من أداء المهام الموكلة إليها بكفاءة · ''وام''



المزروعي: مشاريع للخدمات الصحية في الغربية بتكلفة 230 مليون درهم



أوضح معالي الدكتور أحمد مبارك المزروعي رئيس هيئة الصحة أبوظبي أن خطة الهيئة تشتمل على تنفيذ مجموعة من المشاريع الإنشائية في مناطق مختلفة من المنطقة الغربية يصل عددها الى سبعة مشاريع بتكلفة تقدر بنحو ''''230 مليون درهم·
وقال: إن هذه المشاريع تشمل إنشاء مستودعات طبية بموقع إدارة المنطقة الغربية الطبية وإجراء توسعات بمستشفى مدينة زايد تشمل إقامة مركز أسنان جديد إضافة إلى إنشاء مركز رعاية صحية أولية جديد في مدينة زايد من النوع ''ب'' وإحلال مستشفى السلع بمستشفى جديد سعة ''''25 سريراً وإنشاء مستشفى آخر في غياثي إضافة الى إقامة مركز رعاية صحية أولية من النوع ''ب'' في غياثي علاوة على إنشاء مركز رعاية صحية أولية في أبو الأبيض وترميم عدد من المباني والمرافق الطبية القائمة في المنطقة الغربية·

اقرأ أيضا

دعم السودان