الرياضي

الاتحاد

«الظبي» تكسب لقب المزاينة لفئة حقايق الشيوخ بـ 790 درجة

.. وسموه يتوج علي بن هياي بن سالم المنصوري الفائز بناموس فئة حقايق الجماعة

.. وسموه يتوج علي بن هياي بن سالم المنصوري الفائز بناموس فئة حقايق الجماعة

سويحان (وام) - شهد سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات ولليوم الثاني على التوالي في ميدان سباقات الهجن بمدينة سويحان فعاليات مهرجان سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان للإبل 2013، والتي ينظمها النادي برعاية سموه، وتستمر حتى السادس عشر من فبراير الجاري، بمشاركة نحو 35 جهة و100 فعالية تراثية ثقافية وفنية ومجتمعية وسوق شعبية تضم 107 دكاكين.
وشهد سمو راعي المهرجان في ساعة مبكرة صباح امس الاستعدادات والترتيبات الخاصة بانطلاق الجولة الثانية من منافسات مسابقة جمال الإبل “المزاينة” المخصصة لفئتي حقايق الشيوخ والجماعة. ويكتسب هذا الحدث التراثي الكبير أهميته من الحضور اليومي اللافت لسمو راعي المهرجان ولقائه بأعضاء لجنتي الفرز والتحكيم وعدد كبير من ملاك ومربي الإبل والمضمرين من الدولة وأبناء دول مجلس التعاون الخليجي، الذين يشاركون بقوة في منافسات مسابقة جمال الإبل الاصايل “المزاينة” وسباق الإبل التراثي في دورته السادسة والعشرين التي ستنطلق يومي الجمعة والسبت 15 و16 فبراير الجاري، وكذلك لقاءات سموه بوجهاء وأهالي مدينة سويحان وعدد من الشعراء الشعبيين والاستماع إلى قصائدهم حول عشق الإبل وحب الوطن بشكل يومي في سيناريو تراثي يعكس أجواء البساطة ويكسر الحواجز بين المسؤول والمواطن.
ويؤكد حضور سمو الشيخ سلطان بن زايد اهتمام سموه بإنجاح الحدث وتطويره من خلال الاستماع إلى آراء المشاركين في المهرجان، وتوجيه اللجنة المنظمة لتلبيتها وتقديم كافة أشكال الدعم للمشاركين الذين يظهرون في كل يوم حرصا شديدا وحماسة قوية لإنجاح المهرجان وتحقيق التميز من خلال حجم المشاركة والدفع بأجمل الاصايل في المنافسات التي بدأت تأخذ شكلا مختلفا بعد النجاح الساحق الذي تحقق للمنافسات بعد يومين من الانطلاق وحصول النوق الجميلة على أعز قمة الألقاب وصعود ملاكها إلى منصات التتويج خاصة “منحاف” و”الشاهينية” و”العاشر” و”نقوة” وغيرها، وكذلك مع دخول جملة من جميلات الاصايل في منافسات أمس التي اتسمت بقوة التحدي وإظهار الجمال بأروع حلة. حضر فعاليات أمس علي عبدالله الرميثي المدير التنفيذي للأنشطة وعدد من أعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين لدى الدولة وجمهور كبير من المواطنين وعائلات من أبناء دول مجلس التعاون الخليجي.
وشارك في منافسات فئة حقايق الشيوخ 52 متنافسا وفي فئة حقايق الجماعة “أبناء القبائل” 57 متنافسا بمجموع إجمالي 109 مشاركين، وتوج سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان أمس الفائزين في مسابقة جمال الإبل الاصايل لفئة حقايق الشيوخ، حيث نالت الناقة “الظبي” لمالكها الشيخ خالد بن سلطان بن زايد آل نهيان ناموس فئة حقايق الشيوخ بمجموع 790 درجة. كما حلت الناقة “غزلان” لمالكها راشد بن سلطان بن غالب المنصوري وصيفة أولى بـ 780 درجة فيما جاءت الناقة “الياسية” لمالكها الشيخ زايد بن حمدان بن زايد آل نهيان وصيفة ثانية بمجموع 770 درجة.
كما توج سموه الفائزين بفئة حقايق الجماعة “أبناء القبائل”، حيث نالت الناقة “وهيلة” لمالكها علي بن هياي بن سالم المنصوري ناموس الفئة وحققت 780 درجة وتوجت الناقة “أبراج الاتحاد” لمالكها محمد مسلم الراشدي بالمركز الثاني وحققت 770 درجة وحلت الناقة “الذهب” لمالكها راشد بن نص المنصوري في المركز الثالث وحققت 760 درجة. وعقب ختام حفل التتويج أقام الفائزون وأصدقاؤهم احتفالا شعبيا في محيط منطقة المزاينة اشتمل على الرقص الشعبي والغناء وإلقاء القصائد النبطية التي تتغنى بالإبل وحب الإمارات والقيادة الحكيمة ووجه الفائزون الشكر والتقدير لسمو راعي المهرجان على دعمه الموصول لهم ولرياضتهم، مثمنين حضوره اليومي ولقائه بهم والاطمئنان على أحوالهم ومشاركتهم في الحدث الكبير، مؤكدين على الدوام أنهم أهل لحماية التراث والموروث الشعبي بأفضل صورة.


اللجنة العليا المنظمة تشيد بدعم رئيس الدولة
سويحان (وام) - رفعت اللجنة العليا المنظمة الشكر والتقدير إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، على اهتمامه ودعمه لرياضة الهجن في الدولة بوجه عام وفعاليات المهرجان بوجه خاص ما كان له عظيم الأثر على النجاح الكبير الذي يحققه الحدث على مستوى المشاركة المحلية والخليجية وعلى مستوى حماسة المشاركين بتقديم احتفالية تراثية شعبية تعكس الصورة المشرقة عن تراث الآباء والأجداد وريادة الإمارات في المحافظة على هذه الرياضة العريقة وتطويرها وتحقيق تواصلها عبر الأجيال. وأشادت اللجنة في ختام تصريحها بجهود ومتابعة سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان للحدث وحضوره اليومي المبكر لموقع الفعاليات والتوجيه بتقديم كافة التسهيلات للمشاركين وحرص سموه الشديد على تقديم مهرجان مثالي يقوم على مبدأ تكافؤ الفرص ويعزز القيم الثقافية والتراثية والرياضية للمهرجان الذي أصبح بفضل رعاية واهتمام ودعم سموه حدثا مهما على المستوى الدولي.


أكثر من ألف زائر يومياً للقرية التراثية
سويحان (وام) - تحظى القرية التراثية في المهرجان بإقبال جماهيري يومي خاصة من أبناء دول مجلس التعاون الخليجي وأبناء الجاليات الأجنبية المقيمة في الدولة والسائحين والزائرين حيث تتوافد بشكل يومي وفود عديدة للاطلاع على فعاليات القرية وبخاصة عروض الربابة واللوحات الفنية لفرق الفنون الشعبية وكذلك عروض مواكب الهجن والصقور والخيول والألعاب الشعبية.
وتستقطب القرية يوميا أكثر من ألف زائر حيث الخيام التراثية وبيوت الشعر والجلسات العربية وأركان نقش الحناء والطهي الشعبي التي تلقى إقبالا كبيرا من جانب السياح لتعزيز فكرة السياحة التراثية ونشر التراث الوطني عبر الحدث.
تشهد الفترة الصباحية من برنامج اليوم في اليوم الثالث انطلاق الجولة الثالثة من المزاينة لفئتي لقايا الشيوخ ولقايا الجماعة.

شروط ومواصفات
سويحان (وام) - تعتمد لجنة تحكيم المزاينات على جملة من الشروط والمواصفات التي تؤهل الإبل للفوز والحصول على الجوائز مثل الرشاقة وجمال الرأس وانتصاب الأذنين وشكل الأنف مع الهامة وطول الرقبة وارتفاعها لأعلى مع انسيابية الحركة وطول الغارب وارتفاعها لأعلى وشكل السنام وموقعه من الظهر ووسع النحر والذقن وحجم الأنف وصحة الجسم ولمعان الشعر.


السلوقي العربي الأصيل في ضيافة سويحان
سويحان (الاتحاد) - انطلقت أمس سباق ومزاينة السلوقي العربي التراثي التي ينظمها للمرة الثالثة نادي تراث الإمارات، ضمن فعاليات مهرجان سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان للإبل، بحضور الكثير من المشاركين، وجمهور غفير من محبي هذه السباقات الفريدة من أبناء الدولة، وبعض المقيمين على أرضها. ويشارك مركز السلوقي العربي في هذا المهرجان بفعاليتين، الأولى خصصت لسباق السلوقي العربي التراثي، أما الفعالية الثانية خصصت لمزاينة السلوقي العربي الأصيل، وتحديداً لفئتي الأسحك والأهدب من السلوقي، على ألا يقل عمر السلوقي عن سنة واحدة.
وتسعى اللجنة العليا المنظمة للمهرجان من خلال هكذا سباقات، إلى أهداف عديدة، يتطلع إليها النادي، سعياً إلى تحقيق صون التراث الثقافي، وكذلك المحافظة على سلالات السلوقي العربي الأصيل، وتوفير الفرصة للجمهور للتعرف إلى السلوقي، وما يتحلى به من صفات جمالية، وقدرة على المشاركة في السباقات والصيد.
..
لجنة فرز المزاينة: جمال محير
سويحان (وام) - وصفت لجنة الفرز في المزاينة بالمهرجان جمال الاصايل المتنافسات على الجوائز بأنه جمال محير ومن نوع خاص وهو ما جعل عملية الفرز صعبة ومركبة للغاية.
وأوضحت اللجنة على هامش عملية فرز الإبل المشاركة في المزاينة لفئتي حقايق الشيوخ والجماعة أن معظم الأصايل تتمتع بمواصفات وشروط الجمال المطلوب لاختيار الفائزات بالألقاب ما يدل على اهتمام واضح من جانب ملاك ومربي الإبل بمسألة النظافة والرشاقة والتغذية الخاصة بإبلهم التي ظهرت بأروع صورة من الجمال الصحراوي الطبيعي الذي أبهر الحاضرين ودفع بكبار ملاك الابل لمتابعتها طمعا في الحصول عليها مهما كان الثمن.
وأكد مطر علي محمد أبو نواس الكتبي رئيس لجنة تحكيم المزاينة أن حجم المشاركة في كافة فئات المزاينة بسبب التسهيلات والدعم اللامحدود الذي تقدمه إدارة النادي لكافة المشاركين من دون استثناء كما يعود ذلك الى الحضور اليومي والمبكر لسمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان لمنطقة فرز الابل وتقييمها ولقائه الودي مع كبار ملاك ومربي الابل والمشاركين ما حقق نسبة مشاركة عالية وحماسة كبيرة على المنافسة.
واضاف الكتبي أن سمو راعي المهرجان حرص على توجيه اللجنة وبصورة يومية على مزيد من الشفافية والحيادية في عمليات تقييم الابل وقد عملنا على تنفيذ توجيهات سموه لاعلاء شأن هذه الرياضة العريقة لكن في النهاية إن إرضاء كل الناس غاية لا تدرك.
وأوضح عبيد حمد محمد عفصان المنصوري رئيس لجنة الاشراف والمتابعة والشكاوى في المهرجان أن عمل هذه اللجنة مكمل لعمل لجنة التحكيم من حيث المراقبة واستخلاص النتائج وكذلك تلقي ومتابعة الشكاوى التي يتقدم بها بعض المشاركين حول النتائج والفائزين ونحن بدورنا نقوم بمهمة متابعة الشكاوى وحلها وفق تعليمات وشروط المشاركة وإنصاف من له أية حقوق، واختتم المنصوري بالقول إن الشكاوى محدودة ومقتصرة على النتائج التي نحلها بسرعة فائقة لضمان حقوق الجميع.
إحياء المجالس في العزب
وشهد المهرجان مظاهر الفرح وإحياء المجالس التراثية في “العزب” التي يمتلكها عدد من كبار ملاك ومربي الإبل في سويحان، وما إن أعلن أسماء الفائزات من جميلات الاصايل في فئتي حقايق الشيوخ والجماعة “أبناء القبائل” حتى استقطبت المجالس التراثية عددا كبيرا من المهنئين والمشاركين وسط فرحة غامرة تخللتها الأهازيج والأغنيات الشعبية.
ومن جانب آخر، لفت جناح مركز زايد للدراسات والبحوث التابع للنادي الأنظار بمشاركته المميزة في الحدث، حيث يقدم برنامجا يشتمل على معرض للصور المميزة عن المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه” مع تنشيط مكثف لبيت الشعر في أبوظبي وتقديم الحربية والونة والربابة، كما يستقبل المركز يوميا الشعراء لالقاء قصائدهم أمام الحضور وسيعلن بيت الشعر في أبوظبي بالمركز نتائج المسابقة الشعرية 14 فبراير وتوزيع الهدايا على الفائزين فيها.
3
بن هياي: المهرجان عرس شعبي

سويحان (وام) - أهدى علي بن هياي بن سالم المنصوري الفائز بناموس فئة حقايق الجماعة فوز ناقته “وهيلة” بالناموس إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، تقديرا لرعايته وتوجيهاته بدعم محبي رياضة الهجن على مستوى الدولة بوجه عام والمشاركين في المهرجان بوجه خاص، ووصف المنصوري المهرجان بالعرس الوطني الشعبي والملتقى التقليدي لمحبي رياضة الهجن. وقال إن المهرجان يتميز هذا العام بتنوع الفعاليات وحجم المشاركة الكبير خاصة في مزاينات الاصايل التي أنعشت السوق التجارية للإبل.. مؤكدا حرصه على المشاركة في المهرجان منذ انطلاقته الأولى نظرا لما يتمتع به من سمعة طيبة ونزاهة التحكيم واقبال جماهيري كبير.

الجاليات الأجنبية تتابع الاحتفالية

سويحان (وام) - اتسمت أجواء المهرجان في يومه الثاني بروح احتفالية وشعبية كبيرة بدءا من الحضور المبكر لجميع المشاركين في المزاينة وانتهاء بأعمال اللجان، حيث حرص الجميع على التقيد بشروط ومواصفات وتعليمات المنافسة وعرض جميلات الإبل وفق الترتيبات المتبعة وتبعا للأسس التي تتبعها لجنة التحكيم في تقييم الإبل المشاركة. وما زاد من قيمة هذه الاحتفالية هو الحضور النوعي لفئات متنوعة من الجمهور والعائلات والسائحين الأجانب الذين حرصوا على التقاط الصور التذكارية للفعاليات خاصة لحظة عرض الابل العشر الفائزة في كل فئة من فئتي حقايق الشيوخ والجماعة كما نشطت سوق بيع الإبل، حيث توجهت أنظار كبار ملاك ومربي الإبل نحو الجميلات الفائزات نظرا لما يتمتعن به من رشاقة ومواصفات جمالية تتناسب والمزاينات التي تقام على مستوى الدولة.

اقرأ أيضا

ديبالا يهزم بيل في مباراة إلكترونية