الاتحاد

الرئيسية

مقتل وإصابة 18 جندياً أميركياً في عمليتين ببغداد

أقارب الأسرة المنكوبة يلقون نظرة أخيرة على جثث الأشقاء القتلى

أقارب الأسرة المنكوبة يلقون نظرة أخيرة على جثث الأشقاء القتلى

أكد الجيش الأميركي أمس ان 4 من جنوده قتلوا وأصيب 14 آخرون أثناء القيام بعمليتين منفصلتين لإحباط أنشطة المسلحين والميليشيات شرق بغداد وغربها بينما اغتال مسلحون مجهولون أحد وكلاء المرجع الشيعي الأعلى علي السيستاني الليلة قبل الماضية، قرب منزله شمال النجف· وقال الجيش الأميركي إن قنبلة مزروعة في الطريق قتلت 3 جنود في دورية خلال عمليات استهدفت متشددين شيعة وسنة شرق بغداد أمس الأول فيما أصيب 11 آخرون· كما قتل جندي رابع وجرح 3 آخرون أثناء عمليات قتالية وقعت في القطاع الغربي من بغداد· وبذلك يرتفع عدد الجنود الأميركيين الذين قتلوا في العراق منذ غزو البلاد قبل 4 سنوات ونصف، الى 3665 قتيلا على الأقل· من جهته، أعلن مصدر أمني في النجف أن 3 مسلحين مجهولين يستقلون سيارة، اغتالوا الشيخ فاضل العقل أحد وكلاء السيستاني قرب منزله في حي الميلاد شمال النجف، الساعة العاشرة من مساء أمس الأول·
وأوضح أن الضحية هو وكيل للسيستاني في حي الميلاد مشيرا إلى أن المسلحين ''تربصوا به وهو عائد إلى منزله وأطلقوا عليه النيران فأردوه قتيلا في الحال''· وهذه عملية الاغتيال الرابعة التي يستهدف فيها أحد وكلاء أو مساعدي المرجع الأعلى في العراق خلال شهرين فقط· وكان مصدر أمني في تكريت مركز محافظة صلاح الدين قد أكد أمس أن السلطات الأمنية حصلت على معلومات تفيد بمقتل أمير تنظيم ''القاعدة'' في مدينة سامراء هيثم السبع بغارة جوية أميركية يوم الاربعاء الماضي في احدى القرى إلى الجنوب من المدينة مشيرا الى ان عائلة السبع قامت بدفنه دون الاعلان عنه· وفي تطور متصل، ذكرت الشرطة العراقية ان 3 أشخاص لقوا مصرعهم وأصيب 5 آخرون جراء سقوط سبع قذائف هاون على مقر الحزب الاسلامي العراقي الذي يتزعمه النائب السني للرئيس العراقي طارق الهاشمي، في بغداد أمس· من ناحية أخرى ذكر المصدر أن دوريات الشرطة عثرت اليوم على 24 جثة مجهولة الهوية في أنحاء متفرقة ببغداد· من جهة أخرى، أكدت وزارة الداخلية أن مسلحين هاجموا مساء أمس الأول أحد مقار حزب الاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة جلال طالباني في حي الشهداء شمال شرقي الموصل ما أدى إلى مقتل أحد الحراس وإصابة اثنين آخرين فيما قتل أحد المسلحين· وعلى صعيد متصل، انفجرت عبوة ظهر أمس قرب كلية الادارة والاقتصاد بمنطقة الأعظمية شمال بغداد ما أدى إلى مقتل مدني واحد وإصابة آخر· وأفاد مصدر أمني أن مجموعة مسلحة هاجمت أمس منزل الخبير الزراعي جعفر العلي في منطقة المنصور غربي بغداد وفتحت نيران أسلحتها عليه مما أدى إلى مقتله وابنه· وفي تكريت، أكدت الشرطة أن مسلحين اختطفوا صباح أمس المهندس خلف حمد مدير عام دائر الزراعة بمحافظة صلاح الدين بالقرب من منزله في منطقة الاسحاقي وفروا به إلى جهة مجهولة· الى ذلك، لقي 3 مدنيين مصرعهم إثر اندلاع اشتباكات مسلحة بين عدة عشائر عراقية بناحية جبلة شمال شرق مدينة الحلة·

اقرأ أيضا

بغداد تستدعي 4 سفراء غربيين بعد بيان بشأن الاحتجاجات