الاتحاد

الرياضي

لقاء الثأر بين مانشستر يونايتد وتشيلسي

مانشستر يونايتد وتشلسي يفتتحان الموسم بمباراة الدرع الخيرية

مانشستر يونايتد وتشلسي يفتتحان الموسم بمباراة الدرع الخيرية

تشكل الدرع الخيرية التي تقام سنويا بين بطل انجلترا وحامل الكأس قبل اسبوع من انطلاق الموسم الكروي الجديد فرصة امام مانشستر يونايتد للثأر لخسارته امام تشلسي صفر-1 في نهائي الكأس في مايو الماضي عندما يلتقيه غداً على ملعب ويمبلي الجديد الذي سيكون مسرحا لهذه المباراة للمرة الاولى بعد غياب سبع سنوات· واقيمت هذه المباراة التقليدية على ملعب ''ذي ميلينيوم'' في كارديف عاصمة ويلز منذ عام 2000 عندما هدم ملعب ويمبلي القديم قبل ان يعاد بناؤه من جديد بتصميم فني عصري· واذا كانت مسابقة الدرع الخيرية لا تحمل الكثير من الاهمية فانها تمثل فرصة للفريقين من اجل تسجيل كسب معنوي قبل انطلاق الموسم الجديد المقرر في 11 الحالي·
ومن المتوقع ان يشهد الموسم الجديد منافسة ضارية ليس فقط بين مانشستر يونايتد وتشيلسي كما كانت الحال في الموسم الماضي، بل من جانب ليفربول ايضا الساعي الى احراز اللقب للمرة الاولى منذ 17 عاما وارسنال· واذا كان مانشستر قدم عروضا قوية في جولته الاسيوية، فانه خسر على ارضه امام الانتر الايطالي 2-3 الاربعاء الماضي ما دفع بمدربه اليكس فيرجسون الى انتقاد الاداء الدفاعي لفريقه مطالبا افراده بتدارك الامور بسرعة· ولم تكن الحال افضل بالنسبة الى تشيلسي الذي لم يقدم عروضا مقنعة في جولته الاميركية، ثم سقط امام رينجرز الاسكتلندي صفر-2 في مباراة ودية الاسبوع الماضي·
ويستمر غياب اوين هارجريفز المصاب في ركبته والبرازيلي اندرسون الذي انضم الى تدريبات الفريق مطلع الاسبوع الماضي، في حين من المتوقع ان يخوض الجناح البرتغالي ناني المنتقل اليه حديثا ايضا المباراة· في المقابل ستكون الفرصة مناسبة امام مدرب تشيلسي جوزيه مورينهو للزج بمهاجمه الفرنسي الجديد فلوران مالدوا المنتقل اليه من ليون الفرنسي، في حين سيكون الاعتماد على المهاجم العاجي العملاق ديدييه دروجبا· والتقى الفريقان للمرة الاخيرة في هذه المباراة عام 2000 وعلى الرغم من خسارة مانشستر يونايتد امام تشيلسي صفر-2 فإنه توج بطلا للدوري في الموسم ذاته·

اقرأ أيضا

الاتحاد الجزائري يعفي بلماضي من تدريب منتخب المحليين