أعلنت شركة طيران بريتش أيروايز البريطانية أمس أنها حققت أرباحاً ربع سنوية محسنة خلال الفترة من إبريل حتى يونيو هذا العام رغم تغريمها 270 مليون جنيه استرليني (550 مليون دولار) مطلع هذا الأسبوع بتهمة التآمر للتلاعب في أسعار الوقود الإضافية· وذكرت شركة الطيران أن أرباحها قبل استقطاع الضرائب ارتفعت إلى 289 مليون جنيه خلال تلك الفترة، مقارنة بـ 191 مليون جنيه خلال نفس الربع من العام الماضي· وقال ويلي وولش، المدير التنفيذي للشركة: ''هذه نتائج جيدة للغاية رغم مشكلات التشغيل في هيثرو''· وأضاف أن الأرباح ارتفعت بفضل الخطوات التي اتخذناها العام الماضي للحد من التكاليف وتعزيز أعمالنا·