الاتحاد

الإمارات

تخريج 57 ممرضاً وممرضة في دورة تدريبية مكثفة على مكافحة داء السكري

احتفلت وزارة الصحة بتخريج 57 ممرضاً وممرضة تدربوا على مكافحة داء السكري من خلال برنامج تدريبي مكثف، في إطار الخطة الاستراتيجية للجنة الوطنية لمكافحة داء السكري.
وعقدت اللجنة الوطنية لمكافحة السكري اجتماعها الدوري الثلاثاء الماضي وناقشت تقرير الأداء الخاص بتنفيذ الخطة التشغيلية للعام 2009، والذي تضمن تدريب الكوادر الطبية والفنية من الأطباء وهيئة التمريض.
وبحثت اللجنة تطوير جهود التوعية والتثقيف في إطار الحملة الوطنية لتوعية مرضى السكري وتعزيز حملات الكشف المبكر عن المرض، واعتمدت اللجنة الأنشطة والفعاليات التي سيتم تنفيذها خلال العام الحالي، في إطار الخطة الاستراتيجية العشرية لمكافحة المرض.
وثمن الدكتور سالم الدرمكي ،مدير عام وزارة الصحة بالإنابة، التعاون بين الوزارة وجامعة أورهوص الدنماركية، موضحاً أن الاستعانة بالخبرات العالمية في مجال تعليم وتدريب الكوادر الطبية والفنية على مكافحة الأمراض المزمنة والسارية، من شأنه أن يوفر للدولة كوادر عاملة تتمتع بالدقة وتحقق الجودة والتميز في عملها. وقال في كلمته أمام الخريجين: إن الوزارة تهتم بفئة التمريض وتعمل جاهدة على تذليل أية صعوبات تواجههم في عملهم، باعتبارهم جزءاً رئيساً وفاعلاً في تحقيق الرعاية الصحية المتطورة، لافتاً إلى أن الاهتمام بشكل عام ببرامج التعليم الطبي المستمر أصبح سمة مميزة للوزارة في الفترة الحالية، موضحاً أن التدريب والتعليم المستمر هو ما يضمن للكوادر الطبية والفنية وحتى الإدارية تطبيق أفضل وأقوى الممارسات في القطاع الصحي.
وأكد الدرمكي أن الوزارة تتوسع بشكل منهجي في برامج التدريب والتعليم الطبي المستمر، إلى جانب الاهتمام بتطوير القيادات الإدارية والفنية من أجل تعزيز الثقة في الكوادر المختلفة العاملة في مرافق الوزارة من مستشفيات ومراكز صحية.
وأقيمت الدورة التدريبة تحت رعاية جلاسكو سميث كلاين ونفوفوردسك، في إطار التعاون بين وزارة الصحة والقطاع الخاص.
من جانبه، قال الدكتور محمود فكري المدير التنفيذي لشؤون السياسات الصحية في وزارة الصحة، رئيس اللجنة الوطنية العليا لمكافحة داء السكري، إن الدورة استهدفت تدريب 57 ممرضاً وممرضة من العاملين في وزارة الصحة وكل الهيئات الصحية في الدولة، بهدف إعداد وتجهيز هيئة التمريض للعمل على مكافحة داء السكري والحد من مضاعفاته على المرضى المصابين به.
وكانت جامعة أورهوص الدنماركية أرسلت إلى الدولة وفداً من خبراء داء السكري للمشاركة في تنفيذ الدورة التدريبية الثانية والأخيرة الخاصة بتدريب وإعداد هيئة التمريض لمكافحة داء السكري، التي استمرت خلال الفترة من 28 فبراير الماضي وحتى ظهر أمس الخميس في فندق ماريوت في دبي.
وكانت الدورة بدأت مرحلتها الأولى في دبي خلال الفترة من 15 إلى 19 نوفمبر الماضي، حيث تعرفت المجموعة المشاركة وعددها 57 من الممرضين والممرضات من مختلف الهيئات الصحية في التعرف على المستجدات العالمية في مجال مكافحة داء السكري وسبل الوقاية منه، إضافة إلى تعلم الإرشادات والتوعية الصحية السليمة لمرضى السكري.

اقرأ أيضا

حمدان بن زايد يوجه بمتابعة وتلبية احتياجات أبناء الظفرة