الاتحاد

الإمارات

إطلاق حملة للنظافة والحفاظ على البيئة في أبوظبي

الحملة تهدف للمحافظة على أبوظبي نظيفة وصحية

الحملة تهدف للمحافظة على أبوظبي نظيفة وصحية

أعلن مركز إدارة النفايات – أبوظبي أمس عن انطلاق حملة الحفاظ على البيئة و نظافة إمارة أبوظبي التي تحمل عنوان “كن لطيفاً واترك وراءك أثراً نظيفاً” .
وتعتبر هذه الحملة الأولى من نوعها لمعالجة قضية الحفاظ على البيئة والنظافة على مستوى إمارة أبوظبي، وستستمر الحملة على مدى أسبوعين وتشارك في تغطيتها مختلف الوسائل الإعلامية المسموعة والمقروءة من صحف ومجلات وتلفزيون وإذاعة، هذا بالإضافة إلى الإعلانات الطرقية في الشوارع والمرافق العامة والمراكز التجارية، كما سيتم توزيع المنشورات التوعوية في المناطق والمرافق العامة والسكنية، ويرافق ذلك برامج توعية الجمهور التي تهدف إلى تحقيق أكبر قدر ممكن من المشاركة الفعالة لسكان الإمارة والتأكيد على أهمية الالتزام بالأسلوب الحضاري في علاج مشكلة النفايات وتأثيرها على البيئة.
وصرح ماجد المنصوري العضو المنتدب للمركز أن نظافة أي مدينة تعبر عن حضارتها وعن مدى التزام أبنائها بالحفاظ عليها والافتخار بها أمام الآخرين، لذا نأمل من الجميع الالتزام التام في الحفاظ على نظافة مدننا وعدم رمي أي مخلفات بصورة عشوائية أو بغير الأماكن المخصصة لها مما يشوه المنظر العام للمدينة، مع ضرورة التأكيد على السلوك البيئي والحضاري الذي نتطلع أن يغدو سلوكاً اجتماعياً وتربوياً يورثه الآباء إلى الأبناء”.
وأضاف، أن الحفاظ على البيئة ليس بوليد اللحظة، بل هو قضية أساسية يتم التعامل معها في جميع أنحاء العالم منذ زمن طويل، ومع النمو السكاني السريع لإمارة أبوظبي لا سيما في السنوات الأخيرة، كان لا بد من إيجاد نظم فعالة لمعالجة هذه القضية المهمة بأسلوب حضاري وحديث فالمخلفات تشكل جزءاً كبيراً من النفايات التي تنتج عن الإمارات سنوياً والتي تقدر ب 5,9 مليون طن، وهذا ما يهدد البيئة الفريدة التي تتمتع بها الدولة والتي تجعلها مقصداً لملايين السائحين من جميع أنحاء العالم.

اقرأ أيضا

سعيد بن طحنون يشهد احتفالات النادي المصري بالعيد الوطني