الاتحاد

دنيا

برنامج «ساند» يطرح أساليب الاستجابة للكوارث الطبيعية والأزمات

الاتحاد (المفرق) - شهدت مؤسسة زايد للرعاية الإنسانية، مؤخرا، دورة جديدة للموظفين، تم تدريبهم من خلالها على برنامج “ساند” للاستجابة في الحالات الطارئة والكوارث.
إلى ذلك، أوضح الدكتور جاسم محمد، مدرب أول لبرنامج “ساند” التابع لمؤسسة “تكاتف” للعمل التطوعي، أن البرنامج يهدف إلى تدريب المواطنين والعرب المقيمين في الدولة على أساليب البحث والإنقاذ والإخلاء في حالات الاستجابة للكوارث الطبيعية والأزمات، مضيفاً أن البرنامج يتبع للهيئة الوطنية لإدارة الأزمات والطوارئ بالتعاون مع “تكاتف” معدّ البرنامج.
وأشار إلى أن عدد المنتفعين من الدورة بلغ حاليا نحو 1500 شخص داخل الدولة، واليوم يخضع نحو 36 من الموظفين في مؤسسة زايد العليا، من الجنسين، إلى هذه الدورة وذلك للاستفادة من المعلومات التي تقدمها للموظفين والطلاب العاملين في المؤسسة.
من جهته، قال جمال الأنصاري، مسؤول عن الأمن والسلامة في مؤسسة زايد العليا وقائد مجموعة المتطوعين في البرنامج، إن مدة الدورة عبارة عن 4 أيام متواصلة، يتم خلالها تدريب المنتسبين على الإسعافات الأولية والإخلاء وعمليات الإنقاذ والتدريب على استخدام طفايات الحريق.
ولفت الأنصاري إلى أن هذه الدورة هي الأولى من سلسلة دورات متقدمة، يبلغ عددها 3 دورات، ثم يحصل المتدرب بعدها على شهادة مدرب معتمد للإسعاف والإنقاذ، موضحا أنه تمت خلال الدورة عمليات إخلاء وهمية وإبلاغ عن زلازل، حيث قامت فرق “ساند” بعمليات الإخلاء والإنقاذ والإغاثة تحت إشراف الدفاع المدني الذي يمنح المتدربين تقييماً عاماً في نهاية العملية.

اقرأ أيضا