الاتحاد

عربي ودولي

7 قتلى و60 جريحاً بانهيار جسر فوق نهر المسيسيبي

 الجسر بعد انهياره ساعة الذروة وفوقه عشرات السيارات التي تحطمت أو تقطعت بها السبل

الجسر بعد انهياره ساعة الذروة وفوقه عشرات السيارات التي تحطمت أو تقطعت بها السبل

تلاشت الآمال في العثور على ناجين بعد أكثر من 12 ساعة على حادث انهيار جسر رئيسي يمر فوق نهر المسيسيبي ويربط بين مدينتي مينيابوليس وسانت بول بولاية مينيسوتا الاميركية· وذكرت محطة تلفزيون (إم·اس·إن·بي·سي) أن وزارة الامن الداخلي أفادت أنه لا يوجد ما يدعو للاعتقاد بأن انهيار جسر المسيسبي في مينيابوليس له صلة بالارهاب·
وقد سقط الجسر، الذي كان يحمل طريقاً سريعاً من 8 حارات، بشكل مفاجئ في نهر الميسيسيبي، مما أدى إلى سقوط العديد من السيارات التي كانت تمر عليه، من بينها شاحنات وحافلة مدرسية· وكانت تقارير صحفية أشارت إلى مقتل تسعة أشخاص على الاقل وإصابة أكثر من 60 شخصا بجروح متفاوتة بالاضافة إلى فقدان نحو 20 شخصا· ومع أول ضوء لصباح أمس تجمع العديد من أقارب المفقودين على ضفة النهر أملا في خروج أقاربهم أحياء من بين حطام الجسر الذي انهار بشكل مفاجئ في ساعة الذروة مساء أمس الأول وأطاح بالجزء الاوسط الذي يبلغ طوله 140 مترا وسقطت معه عشرات السيارات في النهر·
وتسبب انهيار الجسر، الذي يعود تاريخ إنشائه لعام ،1967 في سقوط عشرات السيارات في النهر، كما أدى إلى تصاعد سحابة من الغبار غطت مساحة واسعة من سماء المدينة· واندلعت النيران في شاحنة كبيرة كانت على الجسر، مما أدى إلى تصاعد ألسنة اللهب وأعمدة الدخان في سماء المنطقة، كما عرضت شبكات التلفزيون المحلية صوراً لعمليات الإنقاذ التي يتم تنفيذها باستخدام عدد من الزوارق، وكذلك عمليات نقل الجرحى إلى شاطئ النهر ومنه إلى المستشفيات القريبة·
وأعرب قائد فرق الإطفاء بالمدينة، جيم كلاك عن مخاوفه من ارتفاع عدد ضحايا انهيار الجسر، مرجحاً أن يكون هناك مزيد من جثث القتلى في النهر، أو تحت حطام الجسر، لم تتمكن فرق الإنقاذ من انتشالها، حتى الآن· كما توقع المسؤول الأميركي ارتفاع عدد الجرحى أيضاً، قائلاً إن عمليات الإنقاذ توقفت بسبب الظلام أمس الأول، وتم استئنافها فجر أمس مشيراً إلى أنه تم نقل 60 شخصاً إلى المستشفيات القريبة، بمدينة مينيابوليس· واستبعد كلاك أن يكون الحادث ناجماً عن عمل إرهابي قائلاً ''لم يتم بعد تحديد سبب انهيار الجسر، ولا نعتقد في الوقت الراهن، أنه نتيجة لأي عمل إرهابي أو تخريبي، والمرجح أن الانهياركان بسبب عيوب إنشائية''·
وكان الجسر يخضع لعمليات إعادة رصف غير هيكلية هذا الصيف ويبدو أن بعض طرق المرور كانت مغلقة وقت الكارثة مما أدى على الارجح إلى تقليص عدد السيارات المحطمة والخسائر البشرية وذكر مسؤولو الاطفاء أن عاملا واحدا من طاقم العاملين في إصلاح الجسر كان مفقودا حتى مساء أمس الاول· ووصف حاكم ولاية مينيسوتا تيم باولينتي انهيار الجسر بأنه ''كارثة تاريخية لمينيسوتا''· وأضاف باولينتي أن الجسر خضع لعمليات تفتيش حكومية في عامي 2005 و2006 وكان يواجه بعض المشكلات السطحية لكنه لم تكن به عيوب هيكلية· وقالت كريستي رولواجن إحدى مسؤولي الاستعدادات الطارئة بمدينة منيابوليس إن نحو 50 مركبة غرقت في نهر المسيسيبي وأضافت أن مئات من رجال الاطفاء وغيرهم من عمال الطوارئ شاركوا في عمليات الاغاثة الليلة قبل الماضية·
وقال المتحدث باسم مستشفيات جامعة مينسوتا، ريان دافنبورت، إن أحد المستشفيات التابعة للجامعة في مينيابوليس، تلقت خمسة مصابين، فيما لم يتم نقل أي مصابين لمستشفى ثان على الجانب الآخر من النهر· كما قالت المتحدثة باسم مستشفى ''نورث ويسترن''، نانسي إيبرت، إنه تم نقل أربع حالات من المصابين في حادث انهيار الجسر للمستشفى، منهم طفلان·

اقرأ أيضا

عشرات القتلى وملايين المشردين إثر أمطار في شرق أفريقيا