الاتحاد

عربي ودولي

بلغاريا تشطب 56 مليون دولار من الديون الليبية

قررت الحكومة البلغارية امس شطب 56,6 مليون دولار من ديون ليبيا إبان الحقبة السوفييتية بعد اتفاق لإطلاق سراح خمس ممرضات بلغاريات وطبيب فلسطيني كانوا أدينوا بتعمد إصابة أطفال ليبيين بالفيروس المسبب لمرض (الإيدز)·
وبعد اكثر من ثمانية اعوام في السجن افرجت ليبيا عن الممرضات الخمس والطبيب الشهر الماضي بموجب اتفاق يتضمن الحصول على مساعدات طبية وعلاقات سياسية اوثق بين الاتحاد الاوروبي وطرابلس، وقالت الحكومة البلغارية ان الغاء الديون مساهمة في صندوق بنغازي لمساعدة عائلات الاطفال الليبيين المصابين بالايدز الى جانب المساعدة في مواصلة عملية اصلاح البنى التحتية الطبية·

من جهة ثانية، قالت المفوضية الاوروبية انها لا تستبعد ان تكون اتفاقات ثنائية تمت بين طرابلس وبعض دول الاتحاد الاوروبي في قضية الممرضات والطبيب البلغار لكنها رفضت رغم ذلك التعليق على تصريحات سيف الاسلام القذافي نجل الزعيم الليبي بشأن اتفاق بين فرنسا وليبيا· وقالت كريستيان هومان المتحدثة باسم مفوضة العلاقات الخارجية بينيتا فيريرو فالدنر ''لا يسعني ان استبعد حصول اتفاقات ثنائية بين دول اعضاء بصفة فردية والليبيين''·
ونفى وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير مجددا ان تكون فرنسا قامت بمقايضات'' مع ليبيا بهدف الافراج عن الممرضات والطبيب الفلسطيني، وقالت وزارة الخارجية في بيان ان كوشنير الذي استمعت اليه لجنة الشؤون الخارجية في مجلسي النواب والشيوخ نفى ان يكون هذا الافراج مرتبطا بمقايضات على غرار دفع فرنسا اموالا او توقيع عقد تسلح، واضاف البيان ان كوشنير شدد على البعد الاوروبي للجهود التي بذلت منذ اعوام عدة وللحل الذي تم التوصل اليه اخيرا· واضاف حول احتمال اجراء مفاوضات تجارية منذ اعوام عدة سواء على صعيد الطاقة النووية المدنية او التسلح او اي مجال آخر ان فرنسا تحترم وستحترم القواعد الدولية الاوروبية والوطنية المطبقة منذ ان اختارت ليبيا الوفاء بالتزاماتها الدولية بين عامي 2003 و2004.

اقرأ أيضا

بريطانيا: الاستيطان يخالف القانون الدولي ويجب وقفه