الاتحاد

عربي ودولي

النيابة الموريتانية تستأنف الأحكام باعتداء لمغيطي

استأنفت النيابة العامة الموريتانية امس الأحكام الصادرة بحق مجموعة تتألف من 14 متهما من ''السلفيين''، وأوضح النائب العام في محكمة نواكشوط بن أعمر ولد فتى أن النيابة استأنفت الأحكام لأنها تعتبر أنها لا تتناسب وحجم التهم والأدلة وخطورة الوقائع خصوصا واقعة لمغيطي التي سقط فيها عشرات القتلى والجرحى من أفراد الجيش الموريتاني·
وتبنت الهجوم ''الجماعة السلفية الجزائرية للدعوة والقتال'' واتهم اثنان من الموقوفين بالمشاركة فيه· وقالت النيابة في بيان إنها فوجئت بأحكام الرحمة التي صدرت عن المحكمة واستبعادها للتهم الحقيقية، مشيرة إلى أنها ستتابع الاستئناف على مستوى كافة درجات التقاضي حتى ينال كل جزاءه وتتحقق العدالة لكل الموريتانيين·
وكانت محكمة الجنايات في نواكشوط قد قضت بسجن ثلاثة من ''السلفيين'' لمدد تتراوح بين خمس وثلاث سنوات· كما أصدرت المحكمة حكما بالسجن مع وقف التنفيذ بحق متهمين اثنين آخرين من المتهمين الـ 14 الذين كان يواجه اثنان منهم عقوبة الإعدام بتهمة حمل السلاح ضد الدولة والضلوع في عملية ''لمغيطي''، وعدلت المحكمة التهم من ''الإرهاب والقتل والضلوع في عملية لمغيطي إلى التزوير واستخدام المزور وأسقطت بذلك تهم الإرهاب حيث قضت ببراءة بقية المتهمين من تهمة الانتماء لتنظيم ينشأ بهدف القيام بأعمال إرهابية·

اقرأ أيضا

الأمم المتحدة تندد بـ «استخدام القوة» في بوليفيا