الاتحاد

عربي ودولي

اتصالات سرية بين واشنطن وبيونج يانج


عواصم - وكالات الانباء: أكد مسؤولون في السفارة الاميركية في طوكيو امس أن مسؤولين من الولايات المتحدة وكوريا الشمالية التقيا سرا للمرة الاولى قبل خمسة أشهر في نيويورك يوم الجمعة الماضي·
وجاءت تصريحات المسؤولين بعد أن ذكرت صحيفة يابانية بارزة في وقت سابق أن مسؤولين من الولايات المتحدة وكوريا الشمالية عقدوا اجتماعا مباشرا لبحث كيفية استئناف المحادثات السياسية المتجمدة حول برنامج بيونج يانج النووي· وذكرت صحيفة 'أساهي شيمبون' أن مسؤولين بارزين بالخارجية الاميركية زاروا مكتب ممثل كوريا الشمالية في الامم المتحدة سرا يوم الجمعة الماضي· وقال المسؤولون الاميركيون للكوريين الشماليين إن إدارة بوش لا تعتزم مهاجمة بلادهم وأشاروا إلى أن واشنطن تسعى لتطبيع العلاقات مع بيونج يانج إذا تخلت عن طموحاتها النووية· وقال مسؤولو السفارة إن اللقاء كان يهدف إلى توضيح السياسات الاميركية لا التفاوض·
وذكر التقرير أن كوريا الشمالية ترغب في حل القضايا النووية من خلال محادثات ثنائية مع الولايات المتحدة بدلا من المحادثات السداسية المتجمدة· الى ذلك تستأنف كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية مباحثات المصالحة على مستوى عال الشهر القادم كما اعلن البلدان في بيان مشترك لا يشير الى مشاريع بيونج يانج النووية· واتفقت الكوريتان على اجراء محادثات على المستوى الحكومي في الفترة من 21 وحتى 24 يونيو في سيول في اول محادثات تجري بين البلدين منذ عشرة اشهر· الا ان البيان لم يتحدث عن برنامج كوريا الشمالية النووي·

اقرأ أيضا

تعرّف على جنسيات ضحايا الهجمات الإرهابية في سريلانكا