الاتحاد

الرياضي

"العرب يصطدمون".. شعار الجولة الرابعة

الأهلي تفوق على الترجي في لقاء الذهاب بالقاهرة

الأهلي تفوق على الترجي في لقاء الذهاب بالقاهرة

تحفل الجولة الرابعة من الدور ربع النهائي لمسابقة دوري ابطال افريقيا لكرة القدم بالمواجهات العربية الساخنة ابرزها الترجي الرياضي التونسي مع الاهلي المصري حامل اللقب في العامين الاخيرين في المجموعة الثانية، والاتحاد الليبي مع الجيش الملكي المغربي، وشبيبة القبائل الجزائري مع النجم الساحلي التونسي ضمن المجموعة الاولى·

في المباراة الاولى، يدخل الترجي مواجهته مع الاهلي تحت شعار الفوز ولا شيء سواه لانعاش اماله في التأهل الى الدور نصف النهائي· ويحتل الترجي المركز الاخير برصيد نقطة واحدة من تعادل سلبي مع ضيفه اسيك ابيدجان العاجي في الجولة الاولى·
ويسعى الترجي الى مصالحة جماهيره بعد نتائجه المخيبة في المسابقة اخرها الخسارة المذلة امام الاهلي صفر-3 ذهابا في القاهرة· وازدادت محن الترجي باصابة صابر خليفة احد افضل المهاجمين في الوقت الحالي في تشكيلة الفريق بتمزق عضلي سيبعده عن الميادين لفترة لا تقل عن شهر الى جانب غياب سيف الله المحجوبي واحمد الحامي للايقاف وكمال زعيم للاصابة ايضا·
ويعول الترجي على ثنائي الهجوم سلامة القصداوي والبرازيلي جيري ادريانو بالاضافة الى الدولي المغربي هشام ابو شروان، كما سيستفيد من عودة وسام البكري ومعين الشعباني لصفوف الفريق بعد غيابهما عن المباراة الاخيرة بسبب الايقاف·
في المقابل، يمني الاهلي النفس بتجديد الفوز لحجز بطاقته الى دور الاربعة للعام الثالث على التوالي· ويخوض الاهلي المباراة بمعنويات عالية بعد فوزه الثمين على بنفيكا البرتغالي 2-1 الاحد الماضي في مباراة ودية ضمن احتفالاته بالذكرى المئوية لتأسيسه· ويحتل الاهلي صدارة المجموعة برصيد 9 نقاط من 3 انتصارات متتالية· ويلعب الاهلي المباراة بتشكيلته الكاملة باستثناء حارس مرماه الدولي عصام الحضري المصاب، وهو يملك الاسلحة اللازمة لتخطي عقبة الترجي على ارضه ابرزها محمد بركات وحسن مصطفي وحسام عاشور ومحمد شوقي ومحمد أبو تريكة والانجولي فلافيو امادو وأسامة حسني· واوضح مدرب الاهلي حسام البدري ان المباراة لن تكون سهلة كما يتوقع البعض على الرغم من فوز الاهلي بثلاثية في الذهاب لان الترجي سيلعب على أرضه ووسط جماهيره وسيحاول جاهدا تحقيق الفوز لارضاء طموحاته وطموحات جماهيره· وتابع ان الفوز يمثل أهمية كبيرة للاهلي لانه يضمن له التأهل ويحقق هدفه في عدم الدخول في اي حسابات قد تحدث في المجموعة إلى جانب ذلك وهو الاهم ان الاهلي يأمل المحافظة على المركز الاول من دون منافس لكي يضمن ان يلعب مباراة الاياب في الدور نصف النهائي والمباراة النهائية على ملعبه ايضا في حالة الوصول اليها·
وفي المجموعة ذاتها، يحل الهلال السوداني ضيفا على اسيك ابيدجان العاجي في مباراة لا تخلو من صعوبة للفريق العربي الساعي الى بلوغ دور الاربعة· وكان الهلال فاز بصعوبة 2-1 ذهابا·
وما يزيد صعوبة الفريق السوداني ان المباراة تعتبر الفرصة الاخيرة للفريق العاجي الذي كان سقط امام الاهلي صفر-1 في ابيدجان في الجولة الثانية وبالتالي فان تعثره يعني خروجه خالي الوفاض من المنافسة على بطاقة الدور نصف النهائي·
وفي المجموعة الاولى، يلتقي الاتحاد الليبي مع الجيش الملكي المغربي في مباراة قوية تكتسي اهمية كبيرة بالنسبة الى الفريقين· فاصحاب الارض يطمحون الى الثأر من الضيوف الذين هزموهم بصعوبة 1-صفر في الوقت بدل الضائع ذهابا قبل اسبوعين في الرباط، وبالتالي تعزيز حظوظهم في التأهل الى دور الاربعة·
اما الجيش الملكي فيأمل في مواصلة صحوته وتجديد فوزه على الاتحاد الليبي للارتقاء الى المركز الثاني وانعاش اماله في بلوغ دور الاربعة· وفي المجموعة ذاتها يلتقي شبيبة القبائل الجزئري مع النجم الساحلي التونسي في مواجهة مثيرة في تيزي وزو·
ويسعى شبيبة القبائل الى استغلال عاملي الارض والجمهور للثأر من النجم الساحلي الذي كان هزمه قبل اسبوعين 2-صفر في سوسة، وانعاش اماله في المنافسة على احدى بطاقتي المجموعة الى الدور نصف النهائي· ويحتل شبيبة القبائل المركز الاخير في المجموعة برصيد 3 نقاط مقابل 7 للنجم الساحلي المصدر· واستعد شبيبة القبائل بقيادة مدربه كمال مواسة جيدا للمباراة على الرغم من انه سيكون محروما من خدمات لاعبين اساسيين ابرزهم ربيع مفتاح وبن فورين بسبب الايقاف· في المقابل، يأمل النجم الساحلي في استغلال معنويات لاعبيه المرتفعة لتحقيق الفوز وبالتالي التأهل الى الدور نصف النهائي·

كأس الاتحاد

يلتقي مازيمبي من الكونغو الديموقراطية مع استر دوالا الكاميروني، والصفاقسي التونسي مع صن داونز الجنوب افريقي في المجموعة الاولى، وكوارا يونايتد النيجيري مع الاسماعيلي المصري، والمريخ السوداني مع دولفين النيجيري في المجموعة الثانية ضمن الجولة الثانية من الدور ربع النهائي· ويسعى الفريقان العربيان الصفاقسي والمريخ الى استغلال عاملي الارض والجمهور للتغلب على صنداونز ودولفين على التوالي لمواصلة انطلاقتهما الجيدة في المسابقة بعد انتزاع الاول لتعادل ثمين من استر دوالا 1-1 والثاني من الاسماعيلي 1-1 في الجولة الاولى· ويدرك الصفاقسي والمريخ جيدا ان الفوز سيمنحهما الصدارة خصوصا وانهما يواجهان متصدري المجموعتين· وكان صنداونز تغلب على بصعوبة على مازيمبي 3-2 فيما تغلب دولفين على مواطنه كوارا يونايتد 2-صفر· في المقابل، تبدو مهمة الاسماعيلي صعبة في مواجهة مضيفة كوارا يونايتد الجريح·

اقرأ أيضا

«إيرث لايت» ينهي «موجة الجفاف»