الاتحاد

الأجندة

أجندة السياسة العامة "2007-2008" لإمارة أبوظبي

أجندة السياسة العامة 2007 ـ 2008 لإمارة أبوظبي

أجندة السياسة العامة 2007 ـ 2008 لإمارة أبوظبي

تستعرض أجندة السياسة العامة للعام 2007/2008 الأهداف والمبادرات الرئيسية لحكومة أبوظبي والتي يجري إعدادها وتطبيقها من خلال الدوائر والأجهزة والهيئات في إمارة أبوظبي· وتحدد الأجندة الدور المستقبلي للعديد من المؤسسات العامة والخاصة على صعيد التنمية الاجتماعية والاقتصادية لإمارة أبوظبي· كما تستعرض الفرص المتاحة أمام القطاع الخاص للدخول في شراكات مع القطاع العام·

وتأتي هذه المبادرات في إطار التوجيهات السديدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة وحاكم إمارة أبوظبي ''حفظه الله''، التي تنبع من رؤيته الشاملة لسياسات التنمية الاقتصادية وتنويع مصادر الدخل في الإمارة·

ويضطلع المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي بمهمة التنسيق الاستراتيجي للسياسات العامة من خلال العديد من الدوائر والأجهزة والهيئات التابعة له، ومن ثم تقويم الجهود الرامية الى تحقيق ذلك، إذ يقع على عاتق المجلس التنفيذي تطوير السياسات الاقتصادية والاجتماعية والإشراف على تطبيقها لضمان تحقيق الأهداف الاستراتيجية لإمارة أبوظبي·

وفي إطار مساعيه لإنجاز هذه المهمة، يعمل المجلس التنفيذي على تنسيق الجوانب المتعلقة بصياغة وتطبيق السياسات العامة عبر كافة الدوائر والأجهزة والهيئات، إضافة إلى تقييم مدى انسجام المقترحات المتعلقة بالسياسات العامة مع رؤية الحكومة في الإمارة·

وترتكز رؤية أبوظبي على توفر مجتمع آمن واقتصاد منفتح ونشط مؤسس على الدعائم التالية:

   - خدمات تعليمية وصحية عالية الجودة وبنية تحتية متطورة·
   - قطاع خاص فاعل ومؤثر·
   - إقامة اقتصاد مرتكز على المعرفة المستدامة·
   - بيئة تشريعية تتسم بالكفاءة والشفافية
   - استقرار أمني على الصعيدين الداخلي والخارجي·
   - المحافظة على العلاقات المتميزة مع بقية دول العالم على مختلف الأصعدة·
   - تطوير الموارد في الإمارة·
   - المحافظة على قيم إمارة أبوظبي وثقافتها وتراثها·
   - مواصلة الإسهام في توثيق عرى الاتحاد بين إمارات الدولة·
   - هيكلية الحكومة ومهامها.


تتكون هذه الوثيقة من أربعة أجزاء رئيسية ذات أهمية حيوية، وسوف يتم تشكيل لجنة خاصة لكل جزء من الأجزاء الثلاثة الأولى وذلك بناء على التطور الذي يشهده الهيكل الحكومي في أبوظبي، أما الجزء الرابع والمتعلق بالمبادرات الشاملة للحكومة فسوف يتم تنفيذه من قبل الدوائر والأجهزة والهيئات الحكومية:

   1 ـ التنمية الاقتصادية
   2 ـ الموارد الاجتماعية والبشرية
   3 ـ البنية التحتية والبيئة
 
  4 ـ المبادرات الشاملة للحكومة

يمثل هذا التقرير مصدراً رئيسياً للمعلومات المتعلقة بطموحات الحكومة وبرامجها وتوجهات سياستها العامة ، على أن يؤخذ بعين الاعتبار بأن أجندة السياسة العامة هي وثيقة قابلة للتحديث والتعديل مستقبلاً، فهي تجسد رؤية حكومة أبوظبي في فترة زمنية معينة، وتسلط الضوء على المبادرات الرئيسية التي تقوم الدوائر والهيئات الحكومية بتنفيذها بغية تحقيقها· ومع تغير أولويات الحكومة والظروف المرتبطة بها، فإن تدابير السياسة العامة سوف تستجيب لتلك التغيرات على نحو يسمح بالاستفادة منها مع السعي في الوقت ذاته للتأثير الإيجابي بتلك التغيرات.

ومع البدء في تنفيذ المبادرات الرئيسية للسياسة العامة، سوف يتم إرساء نظم للمتابعة والتقويم المستمر لضمان توافر محفزات النمو الاجتماعي والاقتصادي المستدام· وإجراء التعديلات اللازمة كلما دعت الحاجة إلى ذلك.


(أجندة السياسة العامة 2007 ـ 2008 لإمارة أبوظبي)


  أولاً: التنمية الاقتصادية:

        - التخطيط والإقتصاد
        - الطاقة
        - السياحة في أبوظبي

  ثانيا: الموارد الإجتماعية والبشرية:

        - الخدمات الصحية
        - التعليم
        - القوى العاملة
        - الخدمة المدنية
        - الثقافة والتراث
        - الرقابة الغذائية

  ثالثا: البنية التحتية والبيئية:

        - التخطيط العمراني في أبوظبي
        - النقل
        - البيئة والصحة والسلامة
        - شؤون البلديات
        - خدمات الشرطة والطوارئ

  رابعاً: المبادرات الشاملة للحكومة:

        - إعادة هيكلة الحكومة
        - مبادرة الحكومة الإلكترونية
        - المرأة في أبوظبي
        - الإصلاح التشريعي

اقرأ أيضا