الاتحاد

الإمارات

تبادل الخبرات مع مراكز وكليات الإسعاف والإنقاذ البريطانية

خلال تبادل الهدايا التذكارية

خلال تبادل الهدايا التذكارية

أكد العميد خالد عبد اللطيف الدوسري مدير إدارة الطوارئ والسلامة العامة بالإدارة العامة للعمليات المركزية في شرطة أبوظبي، على اهتمام القيادة الشرطية بإرسال وفود من منتسبيها لمختلف الجهات الأمنية في دول العالم قاطبة للتعرف على أحدث الوسائل التكنولوجية وآخر التطورات في كافة المجالات الأمنية·
مشيراً إلى ترؤسه وفدا قام بزيارة استغرقت أسبوعين للمملكة المتحدة؛ للاطلاع وتبادل الخبرات مع مراكز وكليات الإسعاف والإنقاذ والإطفاء البريطانية والتعرف على أحدث الوسائل التكنولوجية في هذا المجال، إلى جانب زيارة بعض مصانع سيارات الإنقاذ والطوارئ·
وأوضح العميد الدوسري أنه تم تقسيم المناطق التي قام الوفد بزيارتها إلى 5 مناطق، بدأت بزيارة كلية الإطفاء والإنقاذ باسكتلندا حيث تعرفنا على استراتيجية تطوير التدريب من خلال التدريب الداخلي بالإضافة إلى التدريب بواسطة تقنية المعلومات والإمكانيات التدريبية والأنظمة التي تستخدم في تطوير جميع المستويات من المراحل التأسيسية إلى المتقدمة القيادية، وكيفية تطوير القيادات والشهادات التي تمنح من خلال المشاركة مع الكليات في الدراسات التي تتفق مع المعايير الأوروبية، كما شملت الزيارة جولة في مرافق ومباني وميادين التدريب وقاعات الدراسة الأكاديمية في الكلية·
وأضاف: زرنا مركز الإطفاء والإنقاذ في جلاسكو للاطلاع على المجسمات التدريبية التي تستخدم لتطوير مهارات القوة لديهم، إلى جانب زيارة لمركز القيادة والتحكم التابع لغرفة العمليات بإدارة الإطفاء في منطقة ستراث كلايد·
أما المنطقة الثانية للزيارة فيقول العميد خالد عبد اللطيف إنها اشتملت على زيارة كلية خدمات الإطفاء في مورتن ان مارش والتي تعتبر مدينة تدريبية متكاملة، وتعرفنا خلالها على الخدمات التدريبية التي تقدمها الكلية من خلال التسويق مع الدول الخارجية، والبرامج الدراسية المطروحة لطلبة الكلية، وشاهدنا مجسمات ومباني للتدريب على الحوادث ومنها حوادث الإطفاء والإنقاذ في المناطق السكنية والتجارية والصناعية وفي وسائل المواصلات، إلى جانب زيارة وحدة الإطفاء والإنقاذ البحري التابعة للمركز واستعراض إمكانياتها من خلال جولة ميدانية في النهر·
واشتملت المنطقة الثالثة على زيارة مركز القيادة والتحكم في غرفة العمليات التابعة لإدارة إطفاء لندن والاطلاع على أنظمة العمل وأنظمة تسلم البلاغات وتحريك وتوجيه الفرق المختصة للتعامل مع مختلف الحوادث·
أما المنطقة الرابعة فهي زيارة لشركة Assetco في منطقة كامبردج، حيث تعرفنا على كيفية عملها في مجال تصنيع سيارات الطوارئ والإنقاذ والإطفاء بالإضافة إلى سيارات الشرطة والنقل، إلى جانب زيارة ميدانية لمصنع الشركة للاطلاع على خط سير الإنتاج ومراحله في تصنيع جميع سيارات الطوارئ·
وأوضح مدير إدارة الطوارئ والسلامة العامة أنه خلال زيارة المنطقة الخامسة تعرف أعضاء الوفد على صناعة سيارات الإطفاء في منطقة كلايد فورد عن طريق زيارة مصنعين للسيارات، والتعرف على خدماتهما وخبراتهما في صناعة سيارات الإطفاء والإنقاذ بالإضافة إلى سيارات الدعم في الحوادث الكبيرة وسيارات الخدمات·

اقرأ أيضا

رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد يهنئون رئيس الأوروغواي بيوم الاستقلال