الاتحاد

الإمارات

تعاون علمي بين القوات المسلحة وجامعة خليفة

الحميري والمعلا خلال توقيع المذكرة

الحميري والمعلا خلال توقيع المذكرة

وقعت القيادة العامة للقوات المسلحة صباح أمس مذكرة تفاهم مع جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا والبحوث بشأن التعاون في المجالات العلمية والتقنية والبحثية، وذلك في الحرم الجامعي لجامعة خليفة بأبوظبي. وقع الاتفاقية عن جانب القيادة العامة للقوات المسلحة اللواء الركن جمعة علي خلف الحميري رئيس هيئة الإدارة والقوى البشرية، وعن جانب جامعة خليفة الدكتور محمد المعلا مدير فرع أبوظبي ونائب مدير جامعة خليفة.
وتهدف المذكرة إلى التعاون في المجالات العلمية والتقنية والبحثية لتحقيق الاستفادة القصوى من الإمكانات والخبرات المتاحة لدى الطرفين وذلك من خلال دعم القوات المسلحة بالموارد البشرية المؤهلة من خريجي الجامعة
وتقديم الدعم الأكاديمي والبحثي والعلمي والتعاون المشترك في إجراء الأبحاث والتطوير في المجالات العلمية والتقنية وتبادل الدراسات ذات الاهتمام المشترك والتعاون في مجال التدريب والتطوير المهني وتنظيم المؤتمرات والحلقات الدراسية والندوات والمشاركة في الأنشطة والفعاليات التي ينظمها الطرفان وتنفيذ دورات التعليم المستمر المتخصصة بالمجالات الهندسية والطبية والأمن القومي بالإضافة إلى التعاون في العديد من المجالات الأخرى، والتي تعزز خطط واستراتيجيات التطوير لدى الجانبين.
وأكد اللواء الركن جمعة علي خلف الحميري رئيس هيئة الإدارة والقوى البشرية عقب توقيع المذكرة أهمية توقيع هذه المذكرة، والتي تأتي في إطار توجيهات القيادة الرشيدة بشأن مواصلة الارتقاء بالعنصر البشري في مختلف وحدات القوات المسلحة وتزويده بأحدث المعارف والعلوم والأساليب التقنية والعلمية التي تؤهله للقيام بواجباته، كل حسب تخصصه ووفق البرامج والخطط المحددة من قبل القيادة العامة للقوات المسلحة.
من جانبه قال الدكتور محمد المعلا مدير فرع أبوظبي ونائب مدير جامعة خليفة إن توقيع مذكرة التفاهم يجسد رسالة جامعة خليفة وذلك من خلال بناء شراكة استراتيجية مع مؤسسات المجتمع المختلفة سواء في القطاع العام أو الخاص لافتاً إلى أن الشراكة الاستراتيجية مع القوات المسلحة سوف تعمل على تحقيق الاستفادة القصوى من الإمكانات والخبرات المتاحة في الدولة لما فيها مصلحة ورفعة الدولة والمجتمع.
وأوضح أن جامعة خليفة تعتبر أحد الصروح التعليمية لدولة الإمارات حيث حققت مكانة مرموقة خلال السنوات القليلة الماضية بتبنيها مشاريع حيوية ومهمة وفتح تخصصات تواكب النهضة الصناعية في المجالات الهندسية ومجال الطاقة النووية السلمية حيث شرعت الجامعة في تأهيل كوادر مواطنة لتشغيل هذه المحطات في المستقبل.
وأشار إلى أن مذكرة التفاهم تعبر عن اهتمام القوات المسلحة وجامعة خليفة بالعمل سوياً من أجل تطوير قطاعات مهمة تصب في مصلحة المواطن والدولة حيث أصبح البحث العلمي من أهم المتطلبات لدى جميع المؤسسات التي تسعى إلى التنمية المجتمعية إضافة إلى وجود معهد الأمن القومي بجامعة خليفة، والذي يساهم في التعاون المشترك في إجراء الأبحاث في المجالات العلمية والتقنية وتبادل الدراسات.
حضر توقيع مذكرة التفاهم المهندس حسين الحمادي عضو مجلس أمناء جامعة خليفة وسعادة العميد مطر سالم الظاهري مدير التعليم الأكاديمي بالقيادة العامة للقوات المسلحة وعدد من كبار ضباط القوات المسلحة.

اقرأ أيضا

محمد بن سعود يكرم الفائزين بجائزة رأس الخيمة للتميز التعليمي