الاتحاد

الرياضي

الالتهاب الغامض يهدد مسيرة موليك في الملاعب


أصبحت مسيرة لاعبة التنس الاسترالية أليسيا موليك في الملاعب مهددة بعد إصابتها بالتهاب في الاذن الداخلية مما يفقدها التوازن داخل الملعب· وبعد وصول موليك (24 عاما) إلى دور الثمانية في بطولة أستراليا المفتوحة أولى بطولات 'جراند سلام' الاربع الكبرى في الموسم الحالي وصعودها إلى المركز السابع في التصنيف العالمي لمحترفات التنس اثر خوضها جميع البطولات منذ بداية الموسم تعرضت اللاعبة لكبوة كبيرة بعد خروجها من الدور الاول في بطولة إيميليا أيلاند بولاية فلوريدا قبل شهر· وكشف تشخيص الاطباء عقب عودتها إلى ملبورن عن إصابتها بالتهاب في الاذن الداخلية مما يؤثر بشدة على الادراك والتوازن·
ونتيجة لذلك ابتعدت موليك عن الملاعب والبطولات خلال شهر بأمر الاطباء كما تراجعت إلى المركز الثامن في التصنيف الجديد للمحترفات الذي صدر يوم الاثنين الماضي· وتسببت هذه الاصابة في إعلان موليك انسحابها من بطولة فرنسا المفتوحة (رولان جاروس) ثاني بطولات 'جراند سلام' الاربع الكبرى التي تنطلق فعالياتها يوم الاثنين المقبل على أمل التماثل للشفاء والعودة إلى الملاعب مع موسم البطولات التي تقام على الملاعب العشبية وعلى رأسها بطولة إنجلترا المفتوحة (ويمبلدون) ثالث البطولات الاربع الكبرى ومن قبلها بطولة ايستبورن التي تخوضها استعدادا لويمبلدون· وقالت موليك لصحيفة (سيدني مورنينج هيرالد) الاسترالية 'أشعر بإيجابية أكثر في الفترة الحالية لكني لن أعود إلى الملاعب قبل أن أتأكد من تماثلي للشفاء مئة بالمئة· أعتقد أن من الضروري عدم العودة المبكرة خشية التعرض لاي إصابة حتى لا تكون مجازفة تؤدي لانتكاسة لان ذلك قد يسبب تأثيرا بدنيا وعقليا كبيرا'· ولم يتمكن الاطباء من تحديد كيفية إصابة موليك بهذا الالتهاب الذي حرمتها من مواصلة تألقها في الموسم الحالي· واستأنفت موليك التدريبات قبل أيام قليلة وتتمنى التماثل للشفاء بأسرع ما يمكن لكنها تشكو لمدربها ديفيد تايلور من غياب الانسجام والتنسيق لديها بين رؤية العين وحركة اليد تجاه الكرة· وقالت موليك 'لعبت التنس سنوات عديدة ولا يمكن الابتعاد عنه فجأة·
أحيانا تكون هناك مشكلة بسيطة في رؤية الكرة لكني ما زلت ألعب الكرة في الاماكن التي أريدها'·
وسيكون غياب موليك عن المشاركة في رولان جاروس حلقة في سلسلة غياب اللاعبين الاستراليين عن نفس البطولة وفي مقدمتهم ليتون هيويت المصاب في اثنين من ضلوعه والذي يرجح ألا يخوض هذه البطولة·

اقرأ أيضا

الوحدة والفجيرة.. "الظروف المتباينة"