الاتحاد

الاقتصادي

الشارقة تنظم جولة ترويجية لاستقطاب السياح الخليجيين

مواطنون ووافدون في إحدى المواقع الترفيهية بالشارقة

مواطنون ووافدون في إحدى المواقع الترفيهية بالشارقة

ينطلق اليوم وفد من إمارة الشارقة في جولة خليجية للترويج للإمارة وتستمر حتى 17 من الشهر الجاري بهدف جذب مزيد من السياح الخليجيين إلى الإمارة·
وتنظم هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالإمارة وبالتعاون مع ممثلي القطاع السياحي في الإمارة هذه الجولة والتي تعتبر الثامنة من نوعها·
وتشمل الجولة خمس وجهات خليجية بدءاً من العاصمة القطرية الدوحة ثم دولة الكويت ومن ثم المملكة العربية السعودية عبر ثلاث وجهات رئيسية فيها انطلاقاً من الدمام ثم العاصمة الرياض انتهاء بمدينة جدة·
وأكد محمد علي النومان مدير عام هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة أهمية هذه الجولة الترويجية السياحية، مشيراً إلى أنها تأتي في وقت يشهد فيه قطاع السياحة تحديات ومتغيرات كبرى تكمن في تلبية احتياجات ومتطلبات القطاع السياحي في ظل الأزمة الاقتصادية الراهنة مما يضعنا تحت طائلة مسؤولية الإيفاء بجميع العوامل التي تضمن تعزيز مكانة الإمارة على خريطة السياحة الإقليمية والعالمية وإبراز دورها الريادي من خلال تكثيف عمليات التسويق والترويج للإمارة كوجهة سياحية فريدة تحمل في طابعها التمازج الفريد بين الأصالة والحداثة·
وأضاف: ''تسعى هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة إلى دعم عجلة التطور الاقتصادي بالإمارة بمختلف مقومات الجذب التي تتمتع بها، وذلك تماشياً مع حركة التطور السريعة في القطاع السياحي في الشارقة، حيث شهد القطاع السياحي دخول عدد من المنشآت الفندقية إلى سوق الإمارة لتبلغ في آخر محصلة لها 103 منشآت فندقية بواقع أكثر من 8 آلاف غرفة فندقية، الأمر الذي سيعكس النمو المطرد في حركة السياحية ويثري هذا القطاع بكل تأكيد''·
وأشار النومان إلى الزيادة الواضحة في حجم التدفق السياحي للإمارة وفي عدد المنشآت الفندقية ونسب الإشغال، حيث ارتفع حجم التدفق السياحي إلى الإمارة إلى نحو 1,5 مليون سائح في العام المنصرم 2008 مقارنة بحوالي 600 ألف سائح في العام 2001 وبلغت النسبة الإجمالية لإشغال كل من الفنادق والشقق الفندقية في إمارة الشارقة 86%، كما ارتفع عدد المنشآت الفندقية قي الإمارة إلى 1,03 منشأة فندقية بواقع (37 فندقاً و66 شقة فندقية)، وبهذا تكون المنشآت الفندقية الجديدة قد رفدت القطاع السياحي للإمارة بعدد كبير من الغرف الفندقية ليرتفع عدد هذه الغرف في إمارة الشارقة إلى أكثر من 8000 غرفة فندقية، وذلك لاستيعاب التدفق السياحي والزيادة الواضحة في عدد السياح التي تشهدها الإمارة·
واستحوذ السياح الخليجيون على 27 % من نسبة التدفق السياحي إلى الإمارة، إذ بلغ عدد السياح الخليجيين الذين زاروا إمارة الشارقة العام الماضي 2008 حوالي 398,186 ألف سائح، مما يؤكد أهمية استمرار الوجود في هذه السوق المهمة وضرورة السعي نحو تقديم المزيد من العروض المتميزة للسائح الخليجي والدفع بقطاع الإمارة السياحي نحو المزيد من النجاح·
وفيما يتعلق بمعدل الجنسيات الأكثر قدوماً إلى الشارقة، قال النومان: ''أظهرت الإحصائيات الصادرة عن هيئة الإنماء التجاري والسياحي في الشارقة أن السياح من أوروبا يحتلون المرتبة الأولى من حيث تدفق السياح إلى الإمارة خلال العام المنصرم ،2008 حيث بلغت نسبتهم 35% من إجمالي عدد السياح الذين زاروا الإمارة العام الماضي، وبلغت نسبة السياح القادمين من دول الخليج العربي 27%، بينما بلغت نسبة السياح الآسيويين 23%، فيما بلغت نسبة السياح القادمين باقي الدول العربية 12%، وبلغت نسبة السياح من دول أميركا وكندا وأستراليا ونيوزلندا وأفريقيا والباسيفيك 3%''·

اقرأ أيضا

النساء يتفوقن على الرجال في الإدارة المالية بالشركات الكبرى