الاتحاد

عربي ودولي

صومالي يعترف بإعداد قنبلة لتفجيرها في أميركا

اعترف صومالي يعيش في ولاية اوهايو الأميركية ويشتبه بانه كان يسعى الى تفجير قنبلة في مركز تجاري، بما نسب اليه وبتقديم دعم مادي لإرهابيين، حسب ما اعلنت النيابة العامة في الولاية أمس الاول· وقالت السلطات القضائية في بيان إن نور الدين عبدي (35 عاماً) الذي وجهت اليه اربع تهم، اعترف بواحدة منها· وقد حكم عليه بالسجن لمدة عشر سنوات· وكان اعتقل عام 2003 بعد أن طلب من سلطات الهجرة السماح له بالسفر الى المانيا والسعودية لاداء فريضة الحج· واوضح المصدر انه بالواقع كان ينوي السفر الى اثيوبيا واجراء دورة في الاتصالات اللاسلكية والتدرب على السلاح وحرب العصابات وصنع قنابل ''تمهيداً للقيام بعمل ارهابي''· وكان نور الدين عبدي دخل مرتين بشكل غير مشروع الى الولايات المتحدة في 1995 و1997 وحصل على اللجوء السياسي بعد سلسلة من الإفادات الخاطئة· وقد التقى شريكيه المفترضين ايمن فارس وكريستوفر بول· الاول اعتقل معه وهو يقضي حالياً عقوبة بالسجن لمدة عشرين عاماً· والثاني اعتقل في ابريل ·2007 واوضح البيان ان عبدي اعترف لمحققي مكتب التحقيقات الفيدرالي الذين استجوبوه انه كان يريد زرع قنبلة في مركز تجاري وحصل على طريقة صنع القنبلة· واشار البيان الى ان عبدي وضع في ديسمبر 2002 خطة مع أيمن فارس لإطلاق صواريخ على عدد من المواقع في واشنطن قبل أن يتم اعتقالهما في 2003.

اقرأ أيضا

سريلانكا تنهي حالة الطوارئ بعد 4 أشهر على "الهجمات الدامية"