الاتحاد

عربي ودولي

الأردن يطالب بجدول واضح لمؤتمر السلام يضمن نجاحه

عبدالله الثاني وعباس خلال لقائهما في عمان

عبدالله الثاني وعباس خلال لقائهما في عمان

أكد العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني امس اهمية وجود خطة عمل وجدول زمني واضحين للمؤتمر الدولي الذي دعا الرئيس الاميركي جورج بوش الى عقده الخريف المقبل لاعادة اطلاق عملية السلام في الشرق الاوسط، وقال خلال لقائه الرئيس الفلسطيني محمود عباس ''لا بد من وجود خطة عمل وجدول زمني واضحين لمثل هذا اللقاء لضمان نجاحه''، مشيرا الى ضرورة عدم اضاعة المزيد من الوقت لما لهذا الامر من تداعيات خطيرة على مستقبل القضية الفلسطينية·
واكد العاهل الاردني اهمية ادامة الزخم الدولي الداعم لجهود اعادة الجانبين الفلسطيني والاسرائيلي لطاولة التفاوض وتحريك عملية السلام في المنطقة للدخول في مفاوضات الوضع النهائي بالسرعة الممكنة، وقال ان الاردن مستمر في بذل الجهود على مختلف الصعد لضمان البدء في مفاوضات سليمة وصولا في نهاية المطاف الى انهاء الاحتلال الاسرائيلي للاراضي الفلسطينية واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة· كما اكد دعمه لجهود عباس الرامية الى تعزيز عمل المؤسسات الوطنية الفلسطينية وتنشيط الاقتصاد وتحسين الظروف المعيشية للفلسطينيين·
وعرض عباس من جانبه التطورات في الضفة الغربية وقطاع غزة والمساعي التي تبذلها السلطة لترتيب اوضاع البيت الداخلي الفلسطيني وتعزيز الوحدة الفلسطينية، واكد مجددا الا حوار مع حركة ''حماس'' قبل ان تعود الامور في قطاع غزة الى ما كانت عليه· وقال عن لقائه المرتقب مع وزيرة الخارجية الاميركية كونداليزا رايس اليوم الخميس في رام الله انه سيركز على المؤتمر الدولي المقترح، مشددا على ان ما تريده السلطة الفلسطينية من المجتمع الدولي في هذه المرحلة هو دعم الشعب الفلسطيني ووحدته وشرعيته والوصول الى حل يتناول كافة القضايا الخاصة بالمرحلة النهائية·

اقرأ أيضا

الاحتجاجات تتواصل في العراق مع سعي أممي لإيجاد حل للأزمة