الإمارات

الاتحاد

«استئناف دبي» تؤيد معاقبة أوروبيتين بتهمة الاتجار بفتاة

أيدت محكمة الاستئناف بدبي معاقبة أوروبيتين كانت محكمة الجنايات إدانتهما بالاتجار بالبشر بحق مربية أطفال، وقررت سجنهما لمدة 3 سنوات، والإبعاد عن الدولة بعد قضاء فترة العقوبة.

وجاء في أمر الإحالة أن الأوروبيتين استغلتا ضعف المجني عليها، وهي الأخرى أوروبية 23 عاماً، وحاجتها إلى العمل، حيث أوهمتاها بوجود فرصة عمل لها في الدولة، وعندما حضرت أجبرتاها على العمل في الرذيلة.
كما أيدت المحكمة قرار سابقتها الجنايات القاضي ببراءة أوروبية وتاجر آسيوي من تهمة الاتجار في البشر بالضحية، فيما قالت المجني عليها في إفادة قدمتها بتحقيقات النيابة العامة إن امرأة في موطنها أخبرتها بأن إحدى المتهمات تقطن في دبي، وتحتاج إلى مربية أطفال، وعرضت عليها السفر إلى الدولة للعمل مقابل 700 دولار أميركي.
وأضافت أنها حضرت إلى الدولة حيث تم اصطحابها إلى شقة في المرقبات، وتم حجز جواز سفرها، وإبلاغها أنها لن تعمل كمربية أطفال بل في مجال الرذيلة.
وبينت أن المدانتين أخبرتاها بأنها لن تغادر الدولة إلا بعد دفع 20 ألف دولار، حيث اعتدتا عليها بالضرب برفقة أخريات، وهددنها بالقتل، إذا لم تنصع لأوامرهن، فوافقت على العمل في الرذيلة نتيجة الخوف.
وأكدت أن واحدة من المدانتين قامت بنقلها إلى الفنادق لتمارس الرذيلة مع الرجال، وأنها قد استغلت الفرصة، ونزلت إلى استقبال الفندق، وأخذت جواز سفرها، واستقلت سيارة أجرة وطلبت نقلها إلى مركز الشرطة حيث قدمت بلاغاً.
بدوره، ذكر رقيب أول أن الشرطة دهمت الشقة بعد إصدار إذن من النيابة العامة، وألقت القبض على المتهمات، وبعد ذلك ألقت القبض على التاجر، وأحالتهم إلى النيابة العامة.
وفي قضية أخرى خففت المحكمة، قرار سابقتها الجنايات القاضي بحبس عاطل عن العمل،24 عاما، خليجي، من السجن لمدة عامين إلى عام واحد فقط لإدانته بتهديد فتاة "ه.ن.م"، بإفشاء أمور خادشة بشرفها ونشر صورها على الشبكة العنكبوتية" الإنترنت" ما لم تدفع 20 ألف درهم له، وبتهمة سرقة هاتف المجني عليها النقال.
وقالت المجني عليها إن المتهم دخل إلى منزلها وسرق هاتفها النقال، واتصل بها على هاتفها الثاني، وهددها بأنه سوف ينشر صورها في الإنترنت إذا لم تقم بدفع مبلغ 20 ألف درهم.
وأضافت أنها أبلغت الشرطة بعملية السرقة وطلبوا منها مسايرة المتهم، وإبلاغه بأنها وافقت على دفع 4 آلاف درهم له، مشيرة إلى أن الشرطة ألقت القبض عليه خلال كمين بعد أن جاء للحصول على المال.

اقرأ أيضا

خط ساخن موحد لحماية الأطفال في دبي