الاتحاد

الإمارات

«جنايات دبي» تؤجل قضية سرقة مليوني درهم باستخدام «الشطة»

حددت محكمة جنايات يوم 25 مارس الجاري موعداً لمعاودة النظر في قضية سرقة حقيبة من كاتب ملفات تحتوي على مليوني درهم، أثناء عملية مبادلة مبالغ مالية بطريقة غير رسمية، حيث رش أحد المتهمين مادة الشطة على عيني الكاتب؛ ما أفقده الرؤية، وتمكن من سرقة الحقيبة، ولاذ بالفرار.
وكانت نيابة دبي أحالت في مايو الماضي إلى المحكمة 10 متهمين أفارقة في هذه القضية، اتهمت ثلاثة منهم بحيازة عملات مزيفة من فئة المائة دولار، فيما اتهمت السبعة الآخرين بالحصول على المبالغ المالية المسروقة من الكاتب. كما طالب ضابط مدني من هيئة المحكمة التي مثل أمامها بإصدر الحكم عليه، بعد أن أقر بتعاطيه المخدرات.
جاء ذلك خلال الجلسة التي عقدتها المحكمة صباح أمس برئاسة القاضي حمد عبداللطيف عبدالجواد وعضوية القاضيين محمد ماجد بالعبد وجاسم محمد إبراهيم وحددت فيها 18 مارس الجاري موعداً للنطق بالحكم.
وكانت النيابة العامة أحالت المتهم إلى المحكمة صباح أمس وقالت إنه تم ضبطه في ديسمبر الماضي وهو يتعاطى الحشيش، مطالبة بمعاقبته طبقا لمواد قانون مكافحة المواد المخدرة والمؤثرات العقلية.
كما أرجأت قضية شريك من الجنسية الإيرانية تتهمه النيابة العامة بحيازة 23,48 جرام من الحشيش بقصد المتاجرة وكذلك إدخاله 9130 ورقة من فئة الـ 100 دولار مزورة بقصد التعامل بها.
واستمعت المحكمة إلى شاهدي الإثبات بقضية مفتش الجمارك الذي كانت النيابة العامة إحالته إلى المحكمة في وقت سابق، وقالت إنه استدرج مسافرة من الترانزيت في مطار دبي الدولي عن طريق الخداع وحملها إلى إحدى الشقق الفندقية وحاول اغتصابها إلا أنها تمكنت من الفرار منه وأبلغت السلطات.
إلى ذلك، أحالت نيابة دبي للمحكمة صباح أمس موقوفاً، قالت إنه أضرم النار عمداً في مركز توقيف الراشدية عن طرق إشعاله النار بالفراش والأغطية بولاعة كانت بحوزته وأسندت إليه اتهامات إتلاف المال العام عمداً وكذلك تعريض حياة الموقوفين والشرطة للخطر، فيما أحالت كذلك شرطياً، قالت إنه اعتدى على سلامة خليجي بأن وجه إليه لكمة على أنفه، مستخدماً قطعة معدنية ذات أسنان حادة أدت إلى تشوه أنف المجني عليه وإصابته بكسور خلفت عاهة مستديمة تقدر بـ 2%.

اقرأ أيضا

الرئيس الروسي: سعيد بلقاء هزاع المنصوري وسلطان النيادي