الاتحاد

الرياضي

ماكلارين مستاءة من موزلي

أعربت ماكلارين مرسيدس عن استيائها من قرار رئيس الاتحاد الدولي للسيارات ماكس موزلي برفع قضية التجسس الموجهة إلى الفريق البريطاني- الألماني إلى محكمة الاستئناف التابعة للاتحاد، بعد قرار المجلس العالمي عدم فرض أي عقوبة على فريق رون دينيس المتهم بالتجسس على فيراري التي رحبت بهذه الخطوة·

وكان موزلي كتب في رسالة إلى رئيس نادي السيارات في إيطاليا لويجي ماكالوزو: ''نظراً للأهمية التي يجب أن نوليها لثقة الجمهور إزاء نتيجة التحقيق، سأرفع الملف إلى محكمة الاستئناف التابعة للاتحاد''· وأضاف: ''يجب أن تستمع المحكمة إلى وجهتي نظر فيراري وماكلارين على السواء أو أي طرف آخر تطلبه من المشاركين في البطولة من أجل أن تحدد ما إذا كان قرار المجلس العالمي مناسباً وأن تقترح، إذا لم يكن كذلك، قراراً آخر يكون أكثر عدلاً''·

وكان ماكالوزو طلب الخميس الماضي كتابة أيضاً من موزلي أن يستأنف قرار المجلس العالمي الذي لم يعاقب ماكلارين مع أنه أقر بأن الفريق البريطاني كان يملك وثائق سرية خاصة بمشاركة فيراري في بطولة 2007 وذكر فريق ماكلارين مرسيدس في بيان أصدره ''بعد حملة مضللة من فيراري وضغط من نادي السيارات في إيطاليا قام الاتحاد الدولي للسيارات (فيا) بالطلب من محكمة الاستئناف التابعة له بإعادة النظر بالقرار الذي اتخذه بالاجماع المجلس العالمي في 26 يوليو''·

وأضاف البيان ''بعدما قام المجلس العالمي لرياضة السيارات بالنظر بدقة بملفي فيراري وماكلارين، أكد أنه لا يوجد هناك أي إثبات أن أي معلومة نقلت من أحد أعضاء فيراري إلى موظف في ماكلارين قد مرت بالمنظمة (إدارة الفريق) أو ساهمت بأي طريقة محتملة في برنامج ماكلارين التي لا ترى أنه توجد هناك أي معلومة أو حجة إضافية تدفع محكمة الاستئناف للنظر بها''· وواصل البيان ''في الوقت الذي ترى فيه ماكلارين أن ما يحصل يشكل خيبة ومضيعة للوقت، فإن الفريق واثق من أن محكمة الاستئناف ستحكم لمصلحة ماكلارين التي ستواصل تركيزها على حملتها وبرنامجها في البطولة''·

في الجهة المقابلة أعربت فيراري عن ارتياحها لقرار موزلي وجاء في بيان أصدره الفريق الإيطالي: ''لقد رأى الاتحاد الدولي وبطريقة محقة أن فيراري تستحق أن تتمتع بجميع حقوق المدعي، وهذا ما لم يحصل في جلسة استماع المجلس العالمي للسيارات''· وقد أوكل مجلس إدارة الفريق الإيطالي إلى مدير التنفيذي الفرنسي جون تود الصلاحيات الكاملة لمواصلة الدعوى القضائية بحق ماكلارين مرسيدس، بعدما اجتمع أمس الأول في مارانيللو للبحث بآخر المستجدات المتعلقة بهذه القضية التي أشعل شرارتها المهندس السابق في الفريق نايجل ستيبني وكبار مصممي ماكلارين كافلن· وأصر الفريق الإيطالي على مواصلة دعوته وحتى القيام بخطوات إضافية في حال كان هناك حاجة للقيام بها·

اقرأ أيضا

كأس رئيس الدولة يجدد تحدي النخبة والقوة