الاتحاد

الرياضي

200 ألف دولار مكافأة لكل لاعب

الفرحة العراقية بلقب آسيا في دبي

الفرحة العراقية بلقب آسيا في دبي

حقق المهرجان التاريخي الذي أقيم مساء أمس الأول على صالة النادي الأهلي بدبي وبرعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي نجاحاً كبيراً رغم الازدحام الجماهيري وتهافت أكثر من 25 ألف عراقي على النادي الأهلي للمشاركة في احتفالات منتخب بلادهم بمناسبة فوزه بكأس آسيا·· وتوزيع المكرمة التي أمر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم على أسود الرافدين تقديراً للانجاز الآسيوي الكبير·
مصدر مسؤول بالجهة المنظمة للمهرجان أكد لـ''الاتحاد الرياضي'' بأن عدد الحضور فاق التوقعات مشيراً الى أن أكثر 25 ألف من أبناء الجالية العراقية حضروا الى مكان المهرجان منهم خمسة آلاف فقط من داخل الصالة والبقية توزعوا خارج الصالة وفي الممرات المؤدية لها وملعب كرة القدم حيث تابع الجمهور وقائع المهرجان عبر أربع شاشات كبيرة تم وضعها بملعب الكرة·
وعلى صعيد المكافآت المرصودة لنجوم العراق كشف المصدر النقاب بقوله بأن المكافآت المرصودة لكل لاعب تتجاوز الـ200 ألف دولار وربما تصل الى ربع مليون دولار بحيث تتفاوت هذه المكافآت مقارنة بباقي أعضاء البعثة وما أكده المصدر يفوق ما تردد بعد المهرجان بأن مكافأة كل لاعب تصل الى 100 ألف دولار·· وكانت التوجهات واضحة بخصوص التكريم اللائق لنجوم العراق وبما يتناسب مع حجم الإنجاز الذي حققوه في البطولة الآسيوية·
من جهة أخرى أشاد يوسف السركال رئيس اتحاد كرة القدم بمكرمة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم قائلاً إن مبادرة سموه الكريمة تدل على وحدة الوطن العربي وترابط الدول العربية وبأن شعورنا هو شعور واحد مؤكداً أن سموه كان سباقاً بهذه المبادرة والتي تأتي ضمن مبادراته المستمرة سواء على المستوى الرياضي أو الاقتصادي أو كافة المستويات الأخرى مشيراً بهذا الخصوص الى المؤسسة التي أعلن عنها سموه في وقت سابق والتي تهتم بتكريم وتقدير المتميزين العرب·
وقال السركال إن الإنجاز العراقي هو إنجاز لكل العرب وهو إنجاز عراقي وعربي في نفس الوقت مشيراً الى أن البطولة الآسيوية الأخيرة كانت عربية بكل المقاييس بفوز المنتخب العراقي باللقب وبوجود شريكه المنتخب السعودي في المباراة النهائية واللذين مثلا الكرة العربية بصورة مشرفة·· كما كان تمثيلهما مشرفاً للكرة العربية وكرة غرب آسيا·
وذكر السركال انه كانت هناك علامات استفهام حول مستوى منتخبات غرب آسيا لكن المنتخبين العراقي والسعودي اثبتا جدارة منتخبات تلك المنطقة·
ومن جهته أشاد حسين سعيد رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم في كلمته خلال المهرجان بمبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ووسط صحبة وكرم أبناء الإمارات وفي موقف جديد من التلاحم العربي الذي طالما وجد فيه العراقيون بلسماً لجراحهم ودعماً لمصيرهم على حد قوله·
واضاف رئيس الاتحاد العراقي انه لشرف كبير لهم الوقوف بين أبناء الإمارات نيابة عن أعضاء الاتحاد العراقي واخوانه وابنائه اعضاء وفد المنتخب العراقي الفائز ببطولة أمم آسيا هذا الفوز الذي يسعدهم ان تكون فيه محبة أبناء الدولة وضيافتهم وهي مضرب الأمثال ان تكون نقاط الانطلاق نحو الفوز الكبير·
وقال حسين سعيد في تلك المرحلة المهمة بذل المسؤولون باتحاد الإمارات لكرة القدم وفي مقدمتهم يوسف السركال رئيس الاتحاد ومحمد بن دخان أمين السر العام جهوداً كبيرة هي محط تقديرهم وشكرهم·

اقرأ أيضا

تعادل مخيب جديد لمصر مع جزر القمر