الإمارات

الاتحاد

إنجاز 80% من أعمال حفر النفق الاستراتيجي

أعلنت شركة أبوظبي لخدمات الصرف الصحي اليوم أن نسبة الإنجاز في مشروع النفق الاستراتيجي وصلت إلى نحو 80 بالمائة من إجمالي أعمال حفر النفق.

وتم حفر نحو 33 كيلومترا من أصل 41 كيلومترا حتى نهاية يناير 2013. ومن المتوقع الانتهاء من المشروع في الربع الأخير من عام 2015.

وشهدت أعمال المشروع تطورا بارزا بإنجاز خامس عملية اختراق في ديسمبر 2012 واكتمال حفر النفق الاستراتيجي بين حفرتي العمل رقم 9 إلى حفرة العمل رقم 8 بمنطقة الوثبة في مدينة أبوظبي.

جاء ذلك خلال الجولة الميدانية التي نظمتها الشركة اليوم للصحفيين للتعرف على كثب على مسيرة المشروع والاطلاع على مراحل الانجاز والحفارات المستخدمة رافقهم خلالها عدد من مدراء الشركة والمهندسين المشرفين على المشروع.

وكانت أعمال الإنشاءات في النفق الاستراتيجي انطلقت في سبتمبر 2009 وتنفذه شركة أبوظبي لخدمات الصرف الصحي بكلفة تقدر بنحو 5,7 مليار درهم ويعد واحدا من أطول أنفاق الصرف الصحي الانحدارية على مستوى العالم ليمثل علامة فارقة على خارطة الاستثمارات لحكومة أبوظبي كأحد المشاريع الاقتصادية الضخمة لتطوير البنية التحتية بتقنيات عالمية وضمن معايير بيئية متميزة.

وقال عبدالله علي بن مصلح الأحبابي رئيس مجلس إدارة شركة أبوظبي لخدمات الصرف الصحي في تصريحات له اليوم إن مشروع تطوير النفق الاستراتيجي يأتي ضمن استراتيجية الشركة الخمسية والمستندة إلى أجندة السياسة العامة لإمارة أبوظبي والتي تمثل الغايات السامية التي حددتها رؤية أبوظبي التي ترتكز على الاستمرار في تطوير المشاريع وبناء اقتصاد مستدام ومُنفتح ومنافس عالميا.

ويعتبر مشروع النفق الاستراتيجي من مشروعات البنية التحتية الضخمة إذ يتكون من نفق لخط الصرف الصحي بطول 41 كلم وخطوط صرف صحي فرعية بطول 43 كلم ومحطة ضخ رئيسية ذات طاقة استيعاب كبيرة تقع في نهاية نفق خط الصرف الصحي ... ويبلغ قطر النفق 5,5 متر فيما يبدأ العمق الذي يتم إنشاء النفق فيه من 27 مترا إلى 100 متر تحت الأرض.

وأضاف الأحبابي أن شركة أبوظبي لخدمات الصرف الصحي تسعى من خلال رؤيتها وخدماتها ومشاريعها الاستراتيجية إلى المساهمة بفعالية في تطوير البنية التحتية اللازمة لتلبية أهم المستجدات والتطورات المستقبلية وتوفر حلولا صديقة للبيئة بإمارة أبوظبي.

وأشار رئيس مجلس إدارة شركة أبوظبي لخدمات الصرف الصحي إلى أن المشروع سيكون عند اكتماله من الحلول المميزة التي تتسم بالكفاءة والفعالية من حيث التكلفة والاستدامة لتلبية الاحتياجات الطويلة الأجل لجزيرة أبوظبي والبر الرئيسي والجزر المحيطة بها لغرض جمع ونقل مياه الصرف الصحي إذ يبلغ العمر الافتراضي للنفق 80 عاما دون الحاجة إلى صيانة دورية.

وتسهم الشركة بشكل فعال في تنفيذ رؤية إمارة أبوظبي حيث تعمل على تقديم خدمات الصرف الصحي وتوفير المياه المعالجة للقطاعات العامة والخاصة المختلفة ضمن المعايير البيئية والصحية العالمية مما يجعل من الخدمات التي تقدمها جزءا لا يتجزأ من منظومة مرافق البنية التحتية وخدمات حكومة إمارة أبوظبي.

وأكد الأحبابي أن المشروع يمثل علامة مميزة للاستثمار الرئيسي لشركة أبوظبي لخدمات الصرف الصحي حيث يعتبر من أفضل الحلول العملية والاقتصادية التي ستلبي الاحتياجات المستقبلية المتعلقة بخدمات الصرف الصحي لجزيرة أبوظبي والبر الرئيسي على المدى البعيد.

وسيعمل النظام الجديد مع نهاية العام 2015 على توفير معدل تدفق يبلغ 800 ألف متر مكعب يوميا وسيتم من خلال هذا المشروع استيعاب ما معدله 1,7 مليون متر مكعب يوميا من مياه الصرف الصحي بحلول العام 2030.

وستستخدم شبكات الصرف الصحي الفرعية التي يصل قطرها الداخلي إلى ثلاثة أمتار لربط خطوط الصرف الصحي الانحدارية القائمة بالنفق الاستراتيجي ونقلها انحداريا مما سيؤدي إلى تخفيف الحمل على شبكة التجميع الرئيسية القائمة والاستغناء عن عدد كبير من محطات الضخ القائمة والتي يصل عددها إلى 34 محطة ومن ثم سيتم نقل التدفقات انحداريا عن طريق النفق الاستراتيجي إلى محطة الضخ الرئيسية التي تقع في نهاية خط النفق العميق بطاقة تبلغ 30 مترا مكعبا في الثانية حيث سيتم رفعها إلى محطة معالجة مياه الصرف الصحي المركزية في الوثبة لمعالجتها وإعادتها إلى المنطقة الحضرية لاستخدامها لأغراض الري.

وفيما يتعلق بمرحلة الإنجاز الحالية وهي الاختراق الخامس، فقد سارت عملية الحفر على عمق 73 مترا وقطعت آلة الحفر مسافة 4,2 كلم تحت سطح الأرض مخترقة جدار حفرة العمل رقم 8 للعقد رقم /تي 03/ المنفذ من قبل شركة إمبرجيلو والتابع لبرنامج تطوير النفق الاستراتيجي لإمارة أبوظبي حيث يشمل على إنشاء 9,7 كلم من النفق والذي تم تقسيمه إلى قسمين منفصلين ويتطلب كل قسم من النفق ماكينة للحفر.

اقرأ أيضا

«تراخيص» توفر جميع خدماتها عبر القنوات الذكية