الاتحاد

الإمارات

إصابة 16 شخصاً وخسائر مادية في عزب المواطنين

أُصيب 16 شخصاً مساء أمس نتيجة الرياح الشديدة التي عصفت بعزب المواطنين في منطقة ظهارة الطيب الواقعة على طريق أبوظبي - العين، وهرعت الإدارات المعنية بالإنقاذ والإسعاف والطوارئ والشرطة إلى موقع الحادث، وتم نقل المصابين إلى مستشفى المفرق، واقتلعت الرياح العاتية العزب بما فيها من حيوانات، مدمرةً السياجات و''الكارفانات'' والمظلات·
وقال جمعة مبارك الجنيبي مدير بلدية أبوظبي في اتصال هاتفي مع ''الاتحاد'' من موقع الحادث: ''إن ظاهرة جوية تشبه الإعصار ضربت منطقة ظهارة الطيب الواقعة على طريق أبوظبي - العين بالقرب من محطة البترول القريبة من طريق الشاحنات، وأدت إلى إصابات بشرية خفيفة وخسائر مادية في عزب المواطنين''، لافتاً إلى أن مدة العاصفة لم تتجاوز ثلاث دقائق·
وأضاف الجنيبي أنه بالرغم من أن المنطقة التي ضربتها الرياح الشديدة كانت محدودة ولمدة دقائق محدودة غير أن الإصابات البشرية وصلت إلى ستة عشر شخصاً أغلبهم من الأسيويين العاملين في عزب المواطنين، وتم نقلهم على الفور إلى مستشفى المفرق، مشيراً إلى أن جميع الأجهزة الحكومية المعنية هرعت إلى موقع الحادث للمساعدة في الإنقاذ وتأمين المكان·
وقال: ''إن إدارة البلديات وبالتعاون مع إدارة الطوارئ والسلامة وإدارة الإنقاذ والشرطة والدفاع المدني بدأوا في إزلة الركام وتنظيف الموقع من الحطام ومن الحيوانات النافقة وحصر خسائر المواطنين وإصلاح الأعطال''· وحاولت الشرطة إجلاء المنطقة من السكان، لكنّ عدداً من المواطنين رفضوا مغادرة عزبهم إلى أن يتم تأمينها وإصلاح الأضرار التي لحقت بها·
من جهة أخرى، قام نادي ضباط القوات المسلحة بتوفير وجبات غذائية للمتضررين في منطقة العزب التي يصل عددها إلى 850 عزبة إلى أن يتم إيواؤهم وتأمين احتياجاتهم·
ولم يتسن لنا الاتصال بإدارة الأرصاد الجوية لمعرفة تفسير هذه الظاهرة·

اقرأ أيضا

سلطان القاسمي لأعضاء «الاستشاري»: خدمة المجتمع أولوية