الاتحاد

عربي ودولي

محققون أميركيون يفتشون منزل سيناتور بارز

فتش مسؤولون في مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي'' اف بي آى'' منزل سناتور واسع النفوذ من ألاسكا في اطار التحقيقات التي تجري حول فضيحة فساد سياسي في الولاية الاميركية النائية· وذكرت صحيفة'' أنكوراج'' اليومية أن مسؤولي مكتب التحقيقات الفيدرالي وإدارة العائدات الداخلية فتشت أمس الاول منزل السناتور تيد ستيفنز في مدينة جيردوود بألاسكا· وتتركز التحقيقات حول قيام شركة الخدمات النفطية '' فيكو '' برشوة سياسيين في الاسكا حيث تم توجيه اتهامات بالتورط في هذه القضية لاربعة مشرعين في الولاية· وتحقق السلطات بشأن ما ورد على لسان أحد المقاولين من أن شركة ''فيكو'' تولت تسديد تكاليف تحديث منزل ستيفنز· ويشغل ستيفنز مقعدا في مجلس الشيوخ منذ أربعين عاما تقريبا ويحظى بنفوذ واسع على انفاق الحكومة حيث انه أكبر سيناتور جمهوري في لجنة المخصصات· وقال ستيفنز في بيان له انه لن يعلق على تفاصيل القضية إلا أنه دعا إلى عدم التسرع في الحكم عليه على اساس معلومات غير مكتملة· وكان ستيفنز قد صرح في وقت سابق أنه تولى تسديد تكاليف تحديث منزله بنفسه·

اقرأ أيضا

كوريا الشمالية تختبر "قاذفة صواريخ عملاقة متعددة الفوهات"