الاتحاد

عربي ودولي

كوريا الشمالية تطالب أميركا برفعها من قائمة الإرهاب

دعت كوريا الشمالية الولايات المتحدة أمس الى الغاء الحظر التجاري الصارم المفروض عليها ورفع اسمها من قائمة الدول الراعية للإرهاب، واعدة في المقابل باتخاذ خطوات ملموسة لتحسين العلاقات بين الجانبين· فيما رحبت الوكالة الدولية للطاقة الذرية بتعاون كوريا الشمالية الكامل مع مفتشي الوكالة الذين يعملون على إغلاق مفاعل ''يونجبيون'' النووي·وقال المتحدث باسم وفد كوريا الشمالية في اجتماع (آسيان) في مانيلا جونج سونج ايل إن بيونج يانج كانت نشطة جدا في تطبيق ما التزمت به في الاتفاقات التي ابرمت في المحادثات السداسية وأن على الدول الأخرى الرد بالمثل· وأضاف ''من المهم جدا أن تفي الأطراف الأخرى في المحادثات السداسية بالتزاماتها، إذ على الولايات المتحدة مثلا رفع كوريا الشمالية من قائمة الدول الراعية للإرهاب والغاء قانون حظر الاتجار مع العدو، وفي الوقت نفسه سنتخذ المزيد من الإجراءات الملموسة لتطبيع العلاقات الثنائية مع الولايات المتحدة''·
من جهتها أعربت الوكالة الدولية للطاقة الذرية عن ارتياحها للتعاون الكامل الذي تبديه بيونج يانج مع مفتشي الوكالة، وقال رئيس اول فريق للوكالة الدولية للطاقة الذرية الى كوريا الشمالية عادل طلبة في بكين أمس :''إن سلطات بيونج يانج تعاونت بشكل كامل مع مفتشي الوكالة''· وأضاف طلبة :''لا بد من القول إننا تلقينا في عملنا تعاونا كاملا من السلطات وبفضل ذلك انجزنا ما كنا نريد انجازه''·
على صعيد متصل أعلنت اليابان من جهتها أمس أنها قد تقدم مساعدة الى كوريا الشمالية مشروطة باحترام بيونج يانج عملية تفكيك برنامجها النووي وتحقيق تقدم ملموس في ملف اليابانيين المخطوفين على أيدي عملاء كوريين شماليين· وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية اليابانية ميتسو ساكابا ان ''اليابان مستعدة للقيام بدور أكثر فاعلية في المفاوضات السداسية عن طريق تقديم مساعدة اقتصادية وانسانية اذا حققت المفاوضات تقدما يشمل ملف المخطوفين''··

اقرأ أيضا

مقتل أربعة محتجين في بغداد وسط استمرار المظاهرات