الاتحاد

عربي ودولي

فياض يطالب "حماس" بالتخلي عن السلطة في غزة

أكد رئيس الحكومة الفلسطينية لتسيير الأعمال سلام فياض أمس ضرورة عودة الشرعية الى قطاع غزة· وذلك عقب مباحثاته مع وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط ومدير الاستخبارات المصرية عمر سليمان·
وقال فياض ''إن غزة كانت ولا تزال وستبقى جزءا لا يتجزأ من الوطن الفلسطيني ودولة فلسطين القادمة ولابد من اعادة أمور القطاع الى ما كانت عليه ويجب ان تتخلى حركة (حماس) عن القيام بدور السلطة في غزة، وهذا يؤسس لعودة الأمور الى ما كانت عليه من قبل''
ورفض فياض اتهام ''حماس'' لحكومته بتعطيل فتح معبر رفح· وقال ''لقد حاولنا منذ اليوم الأول بذل كل جهد ممكن من أجل عودة العالقين، لكن نحن لسنا موجودين كسلطة في قطاع غزة ولا على أي معبر فلسطيني، ومع ذلك بذلنا كل الجهد من خلال الاتصالات بالجميع لكي تتم عودة العالقين وسيتم ادخالهم جميعا خلال الأيام المقبلة''·
وفيما يتعلق بمشكلة الرواتب خاصة رواتب ''القوة التنفيذية'' التابعة لـ ''حماس'' والعاملين بعقود، أوضح فياض ''لقد دفعنا الرواتب للموظفين في الأسبوع الأول من الشهر الحالي وسنقوم بذلك في الأسبوع الأول من أغسطس وفق قواعد معينة يتم اعلانها في حينه وهذه ليس لها علاقة فقط بغزة وقمنا بدفع الرواتب لمجموعة من الموظفين الذين كان تعيينهم غير نظامي في غزة والضفة وسنستمر في الدفع للموظفين المعينين نظامياً، واعطينا فرصة للمراجعة والتظلمات شهراً كاملاً لكل شخص وفي ضوء ذلك قمنا بعملية التصويب وانتهى الأمر''·
وحول ما تردد عن ان برنامج حكومته قد خلا من عبارات ''الصراع المسلح'' و''مقاومة الاحتلال الإسرائيلي'' قال فياض ''نحن شعب محتل والمقاومة حق مشروع ولا يمكن ان يكون هناك نقاش في هذه القضية· مشدداً على ان البرنامج الوزاري الذي عرضه يبدأ أساسا بانهاء الاحتلال الإسرائيلي والموضوع يكمن في بذل كل جهد ممكن من اجل تثبيت المواطن الفلسطيني على أرضه وتعزيز صموده على هذه الأرض وهذا ما يتحدث عنه برنامج الحكومة''·

اقرأ أيضا

توسك يرفض مقترح ترامب بإعادة روسيا إلى "مجموعة السبع"