الاتحاد

عربي ودولي

المحاكم تشن هجوماً نوعياً ضد القوات الإثيوبية

صورة الرئيس الصومالي

صورة الرئيس الصومالي

شنت مجموعة مسلحة من عناصر ''المحاكم'' الصومالية المتشددة أمس هجوماً على قاعدة عسكرية إثيوبية على مشارف العاصمة الصومالية مقديشو، مما أدى إلى مقتل 4 أشخاص·
وفي هوجم وصف بأنه الأكثر عنفاً وتنظيماً في الفترة الأخيرة، قام نحو 40 مسلحاً في 5 عربات رباعية الدفع باستخدام الاسلحة الثقيلة والصواريج بمهاجمة القاعدة الإثيوبية·
وصرح وزير الدفاع الصومالي بالوكالة صلاد علي جيلي لـ''الاتحاد'' بأن ''فلول قوات المحاكم تقف خلف الهجوم الذي قصدت منه إفشال مؤتمر المصالحة المنعقد حالياً في مقديشو''، واتهم صلاد ''المحاكم'' بالعمل على جر الصومال مرة أخرى إلى زمن الفوضى والحرب الأهلية وغياب الحكومة المركزية·
وقال الوزير: إن ''أمام المحاكم الفرصة الكاملة للمشاركة في مؤتمر المصالحة الحالي، وإن الأعمال العسكرية مهما كان عنفها لن تتمكن من حسم الخلافات''·
وهاجم المتمردون بالصواريخ والأسلحة النارية في الساعات الأولى من صباح أمس القاعدة الإثيوبية، مما أسفر عن سقوط ما لا يقل عن أربعة قتلى في أعنف قتال منذ أيام، وقال أحد عناصر ''المحاكم'': إن عشرات ''المجاهدين'' شاركوا في الهجوم، وهو أحدث عملية في إطار حملة يقوم بها المقاتلون المتبقون من أعضاء حركة المحاكم الذين أطاحت بهم قوات الحكومة الصومالية والقوات الإثيوبية المتحالفة معها في بداية العام الحالي من السلطة في مقديشو·
قال محمد سعيد وهو أحد جنود الحكومة الصومالية لوكالة ''رويترز'' للأنباء: ''هاجمنا المسلحون، أطلقوا صواريخ علينا ثم فتحوا النيران، وأعقب ذلك تبادل لاطلاق النيران، قتل جندي وأصيب اثنان آخران، علمت أيضاً أن ثلاثة مدنيين قتلوا·''
وصرح مقاتل من ''المحاكم'' طلب عدم نشر اسمه بأن ''عشرات المجاهدين'' شنوا الهجوم، وأنه يعتقد أنهم أوقعوا خسائر كبيرة في صفوف القوات، وقال لرويترز: ''نحن ننفذ مثل هذه الهجمات في وقت متأخر من الليل عندما يكون المدنيون نائمين لكي نقلل الخسائر في صفوفهم، ستستمر في مثل هذه الهجمات إلى أن يغادر الإثيوبيون أراضينا''·
وقال سكان: إن زهاء عشرة من أهالي المنطقة أصيبوا من جراء طلقات الرصاص الطائشة والشظايا في الهجوم الذي وقع خلال الليل·
وفي أحداث عنف أخرى، أصيب سبعة مدنيين في انفجار لغم أرضي استهدف قوات الحكومة في شمال مقديشو، وفي حادث آخر ألقى مسلحون قنبلة يدوية على جنود إثيوبيين كانوا يقومون بدورية بالقرب من مستشفى بنادر، ولم يصب أحد في الحادث·

اقرأ أيضا

بريطانيا بصدد إبرام اتفاق تجاري مع أميركا