الاتحاد

الرياضي

ثورة الشباب في البارسا

النجوم الجدد يخطفون الأضواء من رونالدينهو ورفاقه في برشلونة

النجوم الجدد يخطفون الأضواء من رونالدينهو ورفاقه في برشلونة

على مدار أول أسبوعين من شهر يوليو ركزت الصحف والمحطات التلفزيونية في إقليم كتالونيا الأسباني معقل نادي برشلونة على التعاقدات الجديدة التي أبرمها برشلونة مع عدد من النجوم أصحاب الاسماء الكبيرة مثل الفرنسيين إيريك أبيدال والايفواري يايا توريه والارجنتيني جابرييل ميليتو· ورأت وسائل الاعلام الكتالونية أن هذه التعاقدات ستعيد الحيوية إلى فريق برشلونة الذي سمح لمنافسه العنيد ريال مدريد بالتتويج بلقب الدوري الاسباني في الموسم الماضي في نهاية الموسم على الرغم من أن برشلونة كان الأقرب في فترات عديدة من الموسم لانتزاع اللقب الثالث له على التوالي· وعلى مدار الأسبوعين الاخيرين من نفس الشهر يوليو تحولت انظار وتركيز الاعلام الكتالوني إلى النجوم الشبان الثلاثة الواعدين في صفوف الفريق وهم مارك كروساس وجيوفاني دوس سانتوس وبوخان كركيتش حيث أصبح اللاعبون الثلاثة حديث مدينة برشلونة بل إنهم تفوقوا في ذلك على هنري وتوريه· وأظهر النجوم الثلاثة الشبان موهبتهم ومستواهم الرائع بشكل جيد خلال فترة استعدادات برشلونة للموسم الجديد في اسكتلندا· والاكثر من ذلك ظهر دوس سانتوس وكيركتش على غلاف صحيفة ''سبورت'' الاسبانية الرياضية الاثنين الماضي ليخطفا الاضواء من الجميع وربما أيضا من مواطنهما ألبرتو كونتادور الفائز حديثا بلقب سباق فرنسا الدولي للدراجات (تور دي فرانس)· وبثت القناة الثالثة بالتلفزيون الاسباني والناطقة بلهجة إقليم كتالونيا تحقيقا خاصا عن اللاعبين الثلاثة الشبان الاحد الماضي بعد تألقهم في مباراتي برشلونة اللتين فاز فيهما على دندي يونايتد وهارتس الاسكتلنديين وديا· وكان برشلونة فخوراً دائما بقطاع الناشئين والشباب في النادي والذي يتعلم فيه الناشئون بداية من سن العاشرة كيفية التعامل مع الكرة كجوهرة ثمينة يجب الاحتفاظ بها والحفاظ عليها ويجب تمريرها بشكل دقيق إلى زملائهم في الملعب· وأفرز قطاع الناشئين في برشلونة خلال حقبتي الثمانينات والتسعينات من القرن العشرين العديد من اللاعبين البارزين مثل لويس ميا وجوسيب جوارديولا وخافي هيرنانديز وأندريس إنييستا· لكن إنتاج هذا القطاع تقلص ونضب تدريجيا في السنوات القليلة الماضية وازداد الوضع سوءا بعد أن سمح برشلونة لكل من سيتش فابريجاس وفران ميريدا أفضل لاعبين ينتجهما هذا القطاع على مدار عقد من الزمان بالانتقال إلى أرسنال الانجليزي بعد أن أغراهما الفرنسي آرسين فينجر المدير الفني لأرسنال بالانضمام لفريقه· ويصر برشلونة حاليا على الاعتماد بشكل كبير على الثلاثي الشاب بل إن برشلونة يرفض إعارة أي منهم إلى أي من الاندية الاقل في المستوى خلال الموسم المقبل رغم أن الاندية الاسبانية اعتادت إعارة لاعبيها الشبان إلى أندية أقل منها في المستوى في الدوري الاسباني من أجل إيجاد فرصة جيدة لمشاركة هؤلاء اللاعبين كأساسيين في فرقهم الجديدة من أجل اكتساب الخبرة· والحقيقة أن برشلونة يبذل كل ما بوسعه لمنع كركيتش ''16 عاما'' أصغر اللاعبين الشبان الثلاثة من المشاركة مع المنتخب الاسباني في بطولة كأس العالم للناشئين (تحت 17) عاما حيث يفضل أن يظل اللاعب مع الفريق في جولته بالصين والتي تبدأ غد الخميس· وولد كركيتش من أب صربي وأم تنتمي لكتالونيا ونجح اللاعب في تحطيم جميع الارقام القياسية في تسجيل الاهداف خلال مشاركته بفرق قطاع الناشئين والشباب ببرشلونة· وبدا كركيتش متحمسا وجادا في مشاركته مع الفريق خلال جولته باسكتلندا حيث شارك في وسط المباراة وأظهر سرعة فائقة في الاداء والانطلاق كما أظهر خطورة كبيرة على مرمى المنافس بالاضافة إلى أنه يتسم بالشجاعة ويرفض أن يخفي رأسه بين كفيه بعد إهدار أي فرصة· وصرح كركيتش لوسائل الاعلام الكتالونية الاحد الماضي بأنه وجه لهنري العديد من الاسئلة خلال تدريبات الفريق ويحاول أن يتعلم منه كل شيء· وكان دوس سانتوس الذي احتفل حديثا بعيد ميلاده الثامن عشر أول هؤلاء اللاعبين الشبان تسجيلاً للاهداف خلال رحلة الفريق إلى اسكتلندا· ويلعب دوس سانتوس نجل المهاجم البرازيلي السابق زيزينيو في مركزي الهجوم وصانع اللعب ويتميز بمهارات قدمه اليسرى التي تجعله يتفوق على كركيتش· ولعب زيزينيو والد دوس سانتوس لفريقي أميركا وليون المكسيكيين في حقبة الثمانينات من القرن الماضي· وكان دوس سانتوس هو النجم الاول للمنتخب المكسيكي في بطولة كأس العالم للشباب (تحت 20 عاما) التي اختتمت فعالياتها حديثا في كندا· وأبدى نادي تشيفاس المكسيكي رغبته في التعاقد مع اللاعب على سبيل الاعارة لمدة موسم واحد لكن برشلونة رفض العرض· وقد يستفيد برشلونة من دوس سانتوس في الموسم الجديد حيث أكد اللاعب موهبته بعدما شارك مع الفريق في اسكتلندا لدقائق قليلة قبل نهاية المباراة لكنه أزعج دفاع الفريق المنافس بفضل سرعته وتحركاته ورؤيته الصائبة للملعب· أما كروساس ''19 عاما'' فهو أكبر هؤلاء اللاعبين الشبان الثلاثة كما أنه أقلهم في جذب الاضواء واهتمام وسائل الاعلام على الرغم من أنه لا يقل عن زميليه بريقا في الملعب نظرا لانه لاعب خط وسط ذكي يتمتع بالقدرة على الاحتفاظ بالكرة والتمرير السليم· وترك كروساس بصمة جيدة مع برشلونة لذلك رفض النادي قبول العروض المقدمة من ليفربول الانجليزي وأندية أوروبية كبيرة أخرى للتعاقد معه·

اقرأ أيضا

كأس رئيس الدولة يجدد تحدي النخبة والقوة