الاتحاد

الرياضي

«الأخضر» يؤكد جاهزيته بأداء "مونديالي" أمام "النمور"

 السعودية قدمت عرضاً قوياً أمام كوريا الجنوبية (تصوير: عادل النعيمي)

السعودية قدمت عرضاً قوياً أمام كوريا الجنوبية (تصوير: عادل النعيمي)

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

كشف المنتخب السعودي عن جاهزيته الكبيرة للبطولة بعد المستوى الجيد الذي قدمه أمام كوريا الجنوبية أمس الأول، على ملعب الشامخة ببني ياس، في اللقاء الودي الأخير للمنتخبين قبل انطلاقة الحدث القاري، والذي انتهى بالتعادل السلبي.
ورغم تفوق المنتخب الكوري وبشكل خاص في الشوط الثاني من اللقاء، إلا أن الأخضر قدم كرة جميلة، بالرغم من غياب عدد من العناصر المهمة بداعي الإصابة، مثل الفرج وإبراهيم غالب اللذين ينتظر أن ينتظما في التدريبات خلال اليومين المقبلين، وأظهر المنتخب السعودي قدرات كبيرة في الالتحامات والمهارات الفردية والجماعية.
اللقاء جاء متكافئاً في نصفه الأول، وأهدر خلاله الأخضر عدداً من الفرص أمام المرمى الكوري، أبرزها كرتان لفهد المولد، أما الطرف الثاني، فقد كان الأخطر طوال المباراة، ووصل مرات عديدة إلى المرمى السعودي.
وكانت ركلة الجزاء التي ارتكبها الحارس محمد العويس ضد كي سونج يوينج لاعب نيوكاسل الإنجليزي، وأهدرها الأخير الفرصة الأبرز في المواجهة، التي شهدت حضوراً جماهيرياً جيداً، وبشكل خاص من الجمهور الكوري الذي وصل عدده نحو ألف مشجع، وحرص على تحية لاعبيه بعد المباراة.
من جهته، عبر الأرجنتيني خوان بيتزي مدرب الأخضر عن رضاه التام وسعادته بالمستوى الذي قدمه المنتخب، وبشكل خاص عدم استقباله أي أهداف، وإن اعترف أن اللمسة الأخيرة غابت عن لاعبيه. وقال: المباراة كانت جيدة بين فريقين قويين، وشهدت تنافساً على الكرة، وكل منتخب فرض شخصيته بعض الفترات، هي مباراة مونديالية أفادتنا كثيرا، وأنا سعيد بغض النظر عن النتيجة، وواصل: اللاعبون أدوا المباراة بمسؤولية وتضحية وروح قتالية، وسنعمل على تحسين أدائنا أمام المرمى لاستغلال الفرص، وأعتقد أننا لو كررنا ما قمنا به أمام كوريا في المباريات الرسمية سنحقق بنتائج جيدة.
وبسؤاله هل سيعتمد على فهد المولد كرأس حربة صريح، قال بيتزي: اختيار التشكيلة يتوقف على أداء اللاعبين في التدريبات، وفي الوقت نفسه طبيعة المنافس الذي نواجهه، وفهد أو غيره من اللاعبين تبقى فرصتهم قائمة في المشاركة، لذلك لا نستبعد مشاركة أي لاعب، ولن نعتمد علي طريقة لعب واحدة، قد ندفع بمهاجم صريح في مباراة، وباثنين في مباراة أخرى، الأمر يتوقف على قدرات وطبيعة الفريق المنافس. وعن الإصابة التي تعرض لها الشهراني في الدقائق الأخيرة، قال بيتزي: الشهراني ليس مصاباً، واستبداله كان من أجل الحفاظ عليه، من المهم أن جميع اللاعبين أنهوا اللقاء دون تعرضهم لإصابات، هذا أمر مهم جداً لي وللفريق الذي ستكون صفوفه متكاملة خلال أيام قليلة بعودة سلمان الفرج وإبراهيم غالب.
وجدد المدرب الأرجنتيني حديثه عن تساوي حظوظ جميع المنتخبات، مشيراً إلى أنها تمثل أفضل فرق في القارة، وتمتلك القوة والطموح، حيث لا يوجد منتخب ضعيف، كما رفض التوقع، مبيناً أن ما يهمه هو أن يقدم الأخضر مستوى مميزاً يقوده إلى نتائج جيدة.
من جهته، رفض البرتغالي باولو بينتو مدرب كوريا الجنوبية الحديث لوسائل الإعلام، بينما اعتذر لاعبو المنتخبين السعودي والكوري الجنوبي عن عدم الحديث.

اقرأ أيضا

27 لاعباً في قائمة «الأبيض» لمعسكر البحرين