الاتحاد

الرياضي

«العنابي» يخسر «ودية» سلوفينيا بالأربعة

منتخب قطر يتعرض الى خسارة ثقيلة في التجربة الودية أمام سلوفينيا

منتخب قطر يتعرض الى خسارة ثقيلة في التجربة الودية أمام سلوفينيا

تعرض المنتخب القطري الأول لكرة القدم لهزيمة ودية أمام سلوفينيا بأربعة أهداف مقابل هدف في المباراة التي أقيمت بينهما أمس الأول على ملعب "لي جو دسكي" بمدينة ماري بور السلوفينية، وذلك في إطار استعدادات "العنابي" لبطولة الخليج وكأس آسيا واستعدادات سلوفينيا لكأس العالم.
بدأ المنتخب السلوفيني بإحراز الأهداف في الدقيقة 14 عن طريق اللاعب ميلوفوي نونافكيتش، وفي الدقيقة 28 عزز بوستيان سيزار بهدف جديد، وفي الدقيقة 34 من الشوط الأول جاء الهدف الثالث عن طريق اندراز كيرم. ونجح فابيو سيزار في إحراز هدف "العنابي" في هذا الشوط في الدقيقة 41 عن طريق ضربة حرة من خارج منطقة الجزاء لعبها جميلة بقدمه اليسرى في الزاوية اليسرى لحارس سلوفينيا، وفي الدقيقة 67 أحرز جوكوك هدف سلوفينيا الرابع.
بدأ "العنابي" الشوط الأول بتشكيل مكون من قاسم برهان في حراسة المرمي وأمامه إبراهيم الغانم ومحمد كسولا كقلبي دفاع وأحمد فارس في الجبهة اليمني وخالد الزكيبا في اليسرى، وفي وسط الملعب اشترك محمد عبد الرب وماجد محمد وفابيو سيزار وأمامها خلفان إبراهيم خلفان وعلي حسن عفيف، ولعب سبيستيان سوريا بمفرده في خط الهجوم. ومع بداية الشوط الثاني لعب محمد عمر بدلاً من محمد عبد الرب وموسى هارون بدلاً من خلفان إبراهيم خلفان، وفي الدقيقة 67 لعب محمد ياسر بدلاً من على حسن عفيف، ولعب سعد الشيب في حراسة المرمي بدلا من قاسم برهان.
من جهة أخرى، حقق المنتخب الأولمبي الفوز 2-1 على نظيره الأوزباكي في المباراة الودية التي جرت بينهما أمس الأول على ستاد سحيم بن حمد بنادي قطر، تقدم "العنابي" بهدف إبراهيم أول في الدقيقة التاسعة، وتعادلت اوزباكستان في الدقيقة 20 عن طريق مشيخوف، وفي الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع يخطف عصام أحمد هدف الفوز المستحق للأولمبي القطري.
جاءت المباراة جيدة وسيطر العنابي على مجرياتها في بداية الشوط الأول، ثم استعاد السيطرة مع الشوط الثاني وضاعت فرص كثيرة، وبادر العنابي بالهجوم والسيطرة على مجريات المباراة وفرض أسلوبه ونجح في استغلال أول فرصة وتسجيل الهدف الأول في الدقيقة التاسعة من كرة عرضية مررها مراد ناجي من اليمين إلى إبراهيم اول داخل المنطقة خطفها مباشرة داخل المرمى مسجلاً الهدف الأول.
حاول الفريق الأوزباكي مجاراة العنابي الأولمبي لكنه وجد صعوبة كبيرة بسبب الانتشار الجيد والتفوق الدفاعي، لكنه نجح في الدقيقة 20 في إدراك التعادل من هجمة سريعة وجد فيها الطريق مفتوحاً إلى مرمى العنابي عن طريق أزيزوف الذي مررها عرضية لتصل على رأس مشيخوف خطفها مباشرة داخل المرمى.
سيطر العنابي تماما على مجريات المباراة في نهاية الشوط الثاني وكان الأكثر هجوماً والأقرب إلى المرمى وظهر إصراره على الفوز، ودفع أدريانسي بالتغيير الثاني في الدقيقة 72 باشتراك عبدالعزيز الانصاري بدلاً من دانيال جوما، وبعدها بدقائق قليلة يتعرض مراد ناجي وحمد العبيدي للإصابة فيخرجان ويلعب بدلاً منهما عصام أحمد وعبدالكريم العلي. وفي الدقيقة 81 يدفع ادريانسي بتغييرين باشتراك تامر جمال ومؤيد حسن بدلاً من عبدالله طالب وإبراهيم أول، وفي الدقيقة قبل الأخيرة من عمر المباراة يمر زياد الخطيب ببراعة من الظهير الأيسر وينطلق ويمرر كرة عرضية إلى تامر جمال تصطدم بالمدافعين وتتحول ركنية لتضيع فرصة أخرى للفوز. وفي الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع يحصل العنابي على خطأ في اليمين بجوار الركنية ينفذها عبدالعزيز حاتم بيسراه يقفز عصام أحمد أعلى من الجميع ويخطف الكرة برأسه داخل المرمى مسجلاً الهدف الثاني وهدف الفوز المستحق للعنابي الأولمبي.

اقرأ أيضا