الاتحاد

الرئيسية

التعاونيات تحسم المواجهة مع الموردين اليوم

دبي - محمود الحضري:
تحسم الجمعيات التعاونية بالتنسيق مع الاتحاد التعاوني الاستهلاكي في اجتماع مهم اليوم العديد من الأمور ذات الصلة بالأزمة مع موردي السلع الغذائية والاستهلاكية حيث من المقرر أن يتم الاتفاق على مجموعة من الإجراءات الخاصة بإيجاد البدائل وسط توقعات باشتعال الأزمة أكثر خاصة بعد نشر 'الاتحاد' أسماء 72 مورداً ضمن القائمة السوداء ممن يحتكرون عمليات الاستيراد، ويطالبون بزيادة أسعار السلع·
وحث القائمون على القطاع التعاوني جميع الجمعيات للمشاركة في اجتماع اليوم لوضع خطة عمل عاجلة وعلى المدى القصير، واستراتيجية طويلة المدى تستهدف مواجهة التحديات المتوقعة فيما يتعلق بعمليات توريد السلع والبضائع من الوكالات، وإيجاد حل سريع· ومن المقرر أن يتم الاتفاق على سرعة تأسيس الشركة الخاصة بالاستيراد المباشر ومخاطبة وزارة الاقتصاد والتخطيط بالعمل على إنجاز تلك الشركة المرتقبة· وعلمت 'الاتحاد' أن جميع الجمعيات التعاونية ستشارك في اجتماع اليوم فيما عدا جمعية واحدة بإحدى الإمارات الشمالية، والتي غابت عن الاجتماع الأول الأسبوع الماضي· وقد اتفقت الجمعيات التعاونية الرئيسية في الدولة على نظام جديد يقضي بتبادل السلع وتغطية العجز في السلع الرئيسية والغذائية منها بشكل خاص لدى أي جمعية من الجمعيات الأخرى التي تمتلك مخزوناً استراتيجياً أكبر· ويأتي الاتفاق لمواجهة مماطلة بعض الموردين في توفير السلع والبضائع بكميات كافية لتغطية الطلب خصوصاً في السلع الغذائية التي تم التوصل إلى اتفاق مع مورديها بالاستمرار في ضخ الكميات الكافية للجمعيات·

اقرأ أيضا

"الخارجية" تؤكد سلامة مواطني الدولة في سريلانكا عقب تفجيرات الأحد