الاتحاد

الرياضي

هلال سعيد بديلاً عن سبيت خاطر أمام اتحاد جدة السعودي غداً

لاعبو الجزيرة يستمعون إلى تعليمات براجا قبل اللقاء المرتقب مع الاتحاد السعودي

لاعبو الجزيرة يستمعون إلى تعليمات براجا قبل اللقاء المرتقب مع الاتحاد السعودي

في أجواء يسودها التركيز والتصميم على تقديم عرض قوي أمام اتحاد جدة السعودي في لقاء الغد ضمن منافسات المجموعة الثالثة لدوري أبطال آسيا لكرة القدم، تدرب فريق الجزيرة على نفس الملعب الذي استضاف نهائي كأس اتصالات للمحترفين بين العين والوحدة قبل أقل من 24 ساعة، ويأمل أن يتجدد هذا المشهد الأسطوري من الحضور الجماهيري اللافت لمؤازرة العنكبوت في مهمته الآسيوية أمام واحد من أفضل الأندية السعودية والآسيوية، وركز الجهاز الفني للفريق بقيادة آبل براجا على الجوانب الفنية والخططية بمشاركة اللاعبين الدوليين، من خلال أكثر من تقسيمة، وإطمأن براجا من ناحيته على عدة أمور كان بحاجة لتكوين تصور نهائي عنها، في مقدمتها استعادة الدينامو عبدالسلام جمعة لحيويته في الملعب التي تمنح باقي زملائه مشاعر الاطمئنان، وتعطي للجماهير الثقة في المنظومة الدفاعية التي أصابها الضعف في المرحلة الأخيرة، كما إطمأن على تجهيز بديل سبيت خاطر الذي يغيب عن المباراة لحصوله على البطاقة الصفراء الثانية خلال المباراة الأخيرة مع الاستقلال الإيراني، وسوف يكون هذا البديل هو هلال سعيد صاحب الخبرة والكفاءة والمستوى الثابت الذي ظهر في صورة تدعو للإطمئنان.
وفي نفس الوقت كانت هناك بعض الايجابيات الأخرى على رأسها استعادة دياكيه لأدائه القوي، وروحه القتالية العالية، وميله نحو الهجوم لمساندة سوبيس وبيانو، وتسجيله هدف جميل من تسديدة بعيدة المدى خلال التقسيمة الرئيسية في نهاية الحصة التدريبية، وظهور بيانو بمستوى جيد في منطقته المفضلة، حيث تمكن من تسجيل هدفين، وأمطر سوبيس نفس المرمى بعدة تسديدات استحقت إشادة الجماهير وتفاعلهم معها.
وفي المقابل نجح توني الذي لعب ضمن تشكيلة الفريق المنافس، كان توني وصالح بشير أبرز المشاركين، وظهر أحمد جمعة بمستوى جيد يؤهله لدخول دائرة اهتمام براجا، خاصة بعدما تلقى تهنئة كل زملائه في بداية التدريبات على مولودته الجديدة شذا، وتمنى أن تكون فاتحة الخير على العنكبوت في مباراته المهمة أمام «الاتي» وباقي مباريات الدوري.
من ناحيته أكد حمد الحر السويدي عضو مجلس إدارة نادي الجزيرة أن فريقه سيدخل المباراة بهدف الفوز وحصد النقاط الثلاث، ليستفيد من أرضه وجمهوره، ويرفع رصيده من النقاط للمنافسة على
التأهل، وأن الجهاز الفني يدرك قوة وقيمة الفريق السعودي صاحب الخبرة الطويلة، والإنجازات الكبيرة، وقد تابعه في أكثر من مناسبة وتعرف على جوانب القوة فيه، وأعد لها التصور المناسب، مشيراً إلى أنه راضٍ عن الاستعدادات التي تمت خلال الأسبوع الأخير، وأنه يفصل تماماً بين التفكير في البطولة الآسيوية التي يشارك فيها الفريق لأول مرة، والتفكير في الدوري المحلي، ويعلم أن هناك فرقاً كبيراً بين البطولتين، وأن التعادل السابق مع الاستقلال على أرضه ووسط جماهيره منح الجماهير الثقة في الجزيرة، وأعطاهم الدافع للتمسك بتقديم عرض قوي ينال احترام الجميع.
وقال حمد الحر السويدي: اتحاد جدة فريق كبير معروف لدى الجميع ونتابعه باستمرار باعتباره أحد أفضل الفرق السعودية، ونعلم أنه الرافد الأساسي للاعبي المنتخب السعودي، والملعلومات التي توفرت لدينا عنه مستمدة من متابعات ميدانية من خلال سفر المدرب المساعد وإعداد تقارير دقيقة، ومن خلال مشاهدة مبارياته في الدوري السعودي، وفي البطولة الآسيوية، وأتمنى أن تحافظ الجزيرة على التفوق الذي أظهرته الأندية الإماراتية على نظيرتها السعودية في الفترة الأخيرة، وأتوقع أن تكون المباراة قوية وحماسية، ولا أشعر بالقلق على الجزيرة لأنه يجيد اللعب أمام الكبار الذين يلعبون للفوز، ولا يلجأون لدفاع المنطقة أو إغلاق المساحات.
ووجه السويدي الدعوة لجمهور الإمارات من أجل مساندة الجزيرة في تلك المباراة المهمة لأن فريقه سيمثل الدولة، وبحاجة ماسة لتواجد الجماهير وتكرار مشهد نهائي العين والوحدة، وأوضح أن الجزيرة يحرص دائماً على إرسال روابط مشجعة لكل أندية الدولة التي تلعب في مسابقات خارجية بغض النظر عن تلقيها الدعوة أم لا، حرصاً منها على مساندة الكرة الإماراتية في المواجهات الخارجية، وأنه يتوقع أن تبادله كل الأندية الأخرى نفس الموقف، ووجه الدعوة بالتحديد لكل جماهير العين والوحدة التي حضرت نهائي الكأس، مؤكداً لهم أنهم سيجدون ما يسرهم سواء في الاستقبال والاستضافة، أو في الملعب من خلال الأداء الجيد والمشرف من لاعبي الجزيرة.
ووجه عضو مجلس إدارة الجزيرة رسالة مماثلة للاعبي الجزيرة طالبهم خلالها ببذل كل الجهد لتشريف الكرة الإماراتية، وأكد أن عبدالسلام جمعة أصبح جاهزاً بنسبة 100% للمشاركة، وأن بديل سبيت خاطر جاهز أيضاً، وأنه لديه ثقة بلا حدود في اللاعبين لتقديم الغالي والرخيص من أجل التمسك بالأمل في التأهل للأدوار النهائية.
المكافآت سلاح ذو حدين
وعن المكافآت المجزية التي رصدت للاتحاد السعودي في حالة الفوز قال إنها سلاح ذو حدين، وأن إدارة الجزيرة لا تتعامل مع لاعبيها بهذا المنطق لأن المكافأة الحقيقية هي الفوز، وإسعاد الجماهير ومسؤولي النادي وعلى رأسهم سمو الشيخ حمدان بن زايد نائب رئيس مجلس الوزراء، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وزير شؤون الرئاسة الذين لا يدخرون أي جهد في توفير كل عناصر الدعم دون أن يطلبها أحد، موضحاً أن لائحة الفريق تتضمن مكافآت مجزية عند الفوز.
وأبدا رضاه على مستوى التحكيم في البطولة الآسيوية، مشيراً إلى أن اختيار الحكام يتم بعناية كبيرة، والدليل على ذلك أن فريقه لم يتعرض لأي قرارات سلبية خلال المباراتن السابقتين أمام أم صلال، والاستقلال.

اقرأ أيضا

دوري الخليج العربي.. «الجولة 5» على «3 دفعات»