الاتحاد

الاقتصادي

«اتصالات» تستعرض فوائد الشبكة المتكاملة القائمة على بروتوكول الإنترنت

استعرض عدد من المسؤولين التنفيذيين في "اتصالات"، خلال الدورة الافتتاحية لـ"مؤتمر الشرق الأوسط للتعليم التقني"، الحدث الأبرز الذي تنظمه مايكروسوفت والخاص بالتعليم التقني والتواصل في دبي، محفظة "اتصالات" الشاملة من خدمات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المدارة، بهدف إطلاع العملاء على كيفية الاستفادة من هذه الخدمات في تحسين أداء أعمالهم، واستثمار رؤوس أموالهم بالطريقة المثلى، والحد من التكاليف التشغيلية.
وخلال عرض توضيحي بعنوان "تعزيز الأداء من خلال الشبكات عالية السرعة القائمة على بروتوكول الإنترنت"، تحدث حيدر خان، مدير تطوير الأعمال في "اتصالات"، وريحان سامي، مهندس الحلول في "اتصالات"، حول أهمية الشبكة الافتراضية الخاصة المحلية لبروتوكول الإنترنت المرتكزة على مقسم البروتوكولات المتعددة الدولي، بغية مساعدة الحاضرين على فهم الطريقة التي تعمل من خلالها شبكة بروتوكول الإنترنت من "اتصالات" على تسهيل إنشاء نماذج أعمال تعاونية من خلال مكاملة الصوت والبيانات، وبالتالي تحسين الأداء والكفاءة التشغيلية.
ومع ازدياد أهمية "بروتوكول الإنترنت" باعتباره البروتوكول الأشهر في مختلف أنحاء العالم، تطرق حيدر للحديث عن جهود اتصالات لإنشاء عُقد خاصة بها لبرتوكول الإنترنت في جميع أنحاء العالم، والتي من شأنها أن توفر للعملاء مزايا عديدة مثل نقطة اتصال واحدة وأسعار منخفضة، بالإضافة إلى خدمة موثوقة وعالية الجودة. ويمكن توفير هذه الخدمة أيضاً كخدمة مدارة من قبل اتصالات، مع مزايا إدارة متكاملة للشبكة من خلال خدمة المحولات المدارة من "اتصالات" والتي توفر إشرافاً كاملاً على مدار الساعة، مما يتيح للشركات العاملة في دولة الإمارات العربية المتحدة، تخفيض التكلفة الإجمالية للعمليات والتعامل مع جهة واحدة للحصول على هذه المزايا المتكاملة.
وتحدث جيتندرا كابور، المتخصص في مجال الاستضافة الإلكترونية في "اتصالات"، حول الدور الذي تلعبه استراتيجية "البرمجيات زائد الخدمات" من "مايكروسوفت" ومجموعة خدمات وتطبيقات "مايكروسوفت" المدارة والمستضافة من "اتصالات"، في تخفيف المخاطر وزيادة مرونة الأعمال.
وقال: "يمكن للشركات اليوم التعاون مع "اتصالات" من أجل الاستفادة من البيئة الحوسبية الآمنة والموثوقة لمراكز البيانات المتطورة من "اتصالات"، من أجل تنفيذ العمليات الحساسة، واستثمار خدمات الاستضافة المدارة مثل التخزين، واستعادة البيانات في حالات الكوارث، وخطط استمرارية الأعمال، والحماية الأمنية، وحماية البريد الإلكتروني، وإدارة برمجيات مايكروسوفت".
وعليه، يمكن لـ "اتصالات" مساعدة الشركات من جميع الأحجام على اختيار التطبيقات المدارة والمستضافة من "اتصالات"، والتي تم تصميمها خصيصاً بهدف تعزيز المزايا التنافسية للعملاء. ويوفر ذلك نموذج تنفيذ مريحا جداً، يمكن تعديله بما يتناسب مع احتياجات الأعمال المتغيرة ومتطلبات النمو المختلفة.
وقال شازاد أحمد، المتخصص في الخدمات الاحترافية في "اتصالات"، حول أهمية برنامج إدارة العمليات "مايكروسوفت أوبريشنز فريم ورك": يوفر مايكروسوفت أوبريشنز فريم ورك، إطار عمل وتوجيهات عملية لتقديم خدمات تتسم بالكفاءة والفعالية. وتتمثل الميزة الأبرز لتطبيق أفضل ممارسات "مايكروسوفت أوبريشنز فريم ورك" في مجال الخدمات الاحترافية، في الكشف عن عيوب الخدمات الخاصة بالعملاء خلال مرحلة التخطيط.
و يساعد "مايكروسوفت أوبريشنز فريم ورك" أيضاً على التعرف بوضوح على متطلبات العملاء، كما يوفر هذا البرنامج أثناء العمل على مشاريع إدارة خدمة العملاء، حلاً منخفض التكلفة للمؤسسات، بحيث يتيح لها اعتماد أفضل ممارسات تكنولوجيا المعلومات، وبالتالي تأهيلها لنيل شهادة الجودة العالمية لإدارة خدمات تقنية المعلومات "آيزو 20000".

اقرأ أيضا

حمدان بن محمد: "خط دبي للحرير" انطلاقة جديدة في مضمار التنمية الاقتصادية