الاتحاد

الاقتصادي

الدولار يتراجع أمام معظم العملات واليورو قرب أعلى مستوى في 3 سنوات

سائح يغادر محل صرافة في بانكوك (إي بي أيه)

سائح يغادر محل صرافة في بانكوك (إي بي أيه)

لندن ونيويورك (رويترز)

هبط الدولار أمس الأول، بعد فشله في الحفاظ على مكاسب الجلسة السابقة عندما لقي دعماً من بيانات أميركية قوية ومحضر اجتماع لجنة السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الاتحادي، بينما استأنف اليورو الصعود ليقترب من أعلى مستوياته في ثلاث سنوات.
ونزل مؤشر الدولار، الذي يقيس العملة الأميركية مقابل سلة من ست عملات رئيسية، لأدنى مستوى منذ 20 سبتمبر أيلول يوم الثلاثاء حيث دفع التفاؤل بشأن اقتصاد منطقة اليورو العملة الأوروبية الموحدة لتجاوز مستوى 1.20 دولار للمرة الأولى في ثلاثة أشهر ونصف الشهر.
وانخفض مؤشر الدولار 0.32% إلى 91.865 في أواخر التعاملات بالسوق الأميركي. وحصلت العملة الأميركية على بعض الدعم الأربعاء، حيث تعافت بعد صدور بيانات قوية لقطاعي الصناعات التحويلية والبناء. واكتسب الدولار المزيد من الدعم بعد نشر محضر أحدث اجتماع للجنة السياسات النقدية بمجلس الاحتياطي الاتحادي الذي أكد أن البنك المركزي ما زال متجها لرفع أسعار الفائدة عدة مرات في العام الحالي.
وبعد أن سجل مستوى منخفضاً عند 1.2005 دولار في وقت سابق من الجلسة، صعد اليورو 0.6 بالمئة إلى 1.2089 دولار عند أعلى مستوى له في الجلسة قبل يتراجع قليلاً إلى 1.2068 دولار في أواخر التعاملات بالسوق الأميركي.
وارتفع الدولار مقابل العملة اليابانية 0.2 بالمئة إلى 112.78 ين بدعم من شهية قوية للمخاطرة في الأسواق. ولامس الدولار أدنى مستوى في أسبوعين ونصف الأسبوع عند 112.055 ين يوم الثلاثاء بعدما انخفض بشكل مطرد من مستوى مرتفع تجاوز 113.75 ين والذي سجله في ديسمبر.
ومن بين العملات الأخرى قفز الدولار الكندي أمام العملة الأميركية إلى أعلى مستوى منذ العشرين من أكتوبر.
ومن ناحية أخرى، تراجعت عملة بتكوين عن معظم خسائرها في أواخر التعاملات لتسجل 15076 دولاراً في بورصة بتستامب التي مقرها لوكسمبورج منخفضة 0.53 % عن مستواها في بداية الجلسة. وفقد العملة الرقمية الأشهر في العالم أكثر من ربع قيمتها منذ أن سجلت مستويات قياسية مرتفعة في منتصف ديسمبر.
واستقرت أسعار الذهب حول أعلى مستوى لها في ثلاثة أشهر ونصف الشهر حيث توقف الصعود في الآونة الأخيرة بفعل احتمالات لمزيد من الزيادات في أسعار الفائدة الأميركية، بينما لامس البلاديوم مستويات قياسية مرتفعة مدعوما بشح في الإمدادات.
وزاد سعر الذهب في السوق الفورية 0.72% إلى 1322.18 دولار للأوقية (الأونصة) في أواخر التعاملات في السوق الأميركي، بينما ارتفعت العقود الأميركية للذهب تسليم فبراير 0.24%، لتبلغ عند التسوية 1321.6 دولار للأوقية.
وارتفع البلاديوم 1.44% إلى 1098.30 دولار للأوقية، بعدما صعد في وقت سابق إلى مستوى قياسي بلغ 1105.70 دولار.

اقرأ أيضا

«أرامكو» تتجاوز تريليوني دولار في ثاني أيام التداول