الاتحاد

عربي ودولي

المستوطنون يهددون شارون ويقطعون الكهرباء عن مستوطنة


رام الله - 'الاتحاد' والوكالات:
أكدت مصادر امنية انها تنظر بقلق شديد الى تزايد التهديدات على حياة رئيس الوزراء الاسرئيلي شارون وطواقم العاملين معه على خلفية خطة الانفصال الاسرائيلية·واعلنت القناة العاشرة للتلفزيون الاسرائيلي ان مسؤولا رفيعا في مكتب شارون تلقى تهديدات بالقتل في الايام الاخيرة مؤكدة انه تم وضع حراسة حول المسؤول الذي فرضت السلطات الامنية الاسرائيلية حظرا على نشر اسمه·
واشارت المصادر الى ان جهاز الشاباك قرر زيادة الحراسة على شارون ومستشاره دوف فايسغلاس على اثر تلقيهما تهديدات في ظل تصاعد تهديدات اليمين الاسرائيلي ضدهما·
وكانت الشرطة لا تزال امس تحتجز نحو 120 ناشطا يمينيا بعدما أغلق الآلاف من المتظاهرين العشرات من مفارق الطرق في أنحاء البلاد خلال ساعة الذروة أمس الاول للاحتجاج على خطط الانسحاب الاسرائيلي من قطاع غزة·
وقالت وسائل الاعلام الاسرائيلية إن متطرفين يمينيين قطعوا صباح امس خطوط الهاتف عن محكمة في بلدة بتاح تيكفا قرب تل أبيب حيث يحتجز الكثير من المتظاهرين·
كما ألقى مجهولون كميات كبيرة من البنزين والمسامير على الطريق المؤدي إلى السجن المركزي في إسرائيل حيث يحتجز بعض المتظاهرين·واعتبر مراقبون التظاهرات التي خرجت يوم الاثنين أعنف تعبير عن الغضب الشعبي إزاء خطة الانسحاب من غزة·
وكان أكثر من ثلاثة آلاف متظاهر قد أغلقوا 39 من مفارق الطرق الرئيسية مساء الاثنين حيث جلسوا في سلاسل بشرية في عرض الطريق وأحرقوا المئات من إطارات السيارات· وألقت الشرطة القبض على أكثر من 400 شخص من المحتجين ثم بدأت باطلاقهم·

اقرأ أيضا

نيران "الاحتلال" تصيب عشرات الفلسطينيين في جمعة "الأسير"